الشريط الأخباري

تهجير عدد من الأسر نتيجة اشتباكات إرهابيي أردوغان وميليشيا (قسد) في عين عيسى بريف الرقة

الرقة-سانا

تواصلت الاشتباكات بين مرتزقة الاحتلال التركي وميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي في محيط مدينة عين عيسى بريف الرقة الشمالي ما تسبب بتهجير عدد من أهالي المدينة من منازلهم.

وذكرت مصادر محلية لـ سانا أن تصاعد حدة الاشتباكات بين ميليشيا “قسد” ومرتزقة الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية واعتداء قوات الاحتلال التركي ومرتزقته على المنازل السكنية بالقذائف دفع عددا من الأسر إلى هجر منازلها بعد أن أصبحت غير قابلة للسكن بسبب الأوضاع الأمنية السيئة ووقوع أضرار كبيرة بالمنازل وممتلكات الأهالي والبنى التحتية.

وأشارت المصادر إلى حالة من الذعر والهلع بين المدنيين نتيجة القصف العنيف شبه اليومي ما تسبب بمعاناة إنسانية وعدم قدرتهم على تأمين حاجياتهم والذهاب إلى أعمالهم.

وتتواصل منذ أسابيع اعتداءات قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من الإرهابيين بقذائف المدفعية الثقيلة والتي تسقط بين أحياء المدنيين في مدينة عين عيسى في أقصى الريف الشمالي للرقة ما أدى إلى أضرار مادية بممتلكات الأهالي والأراضي الزراعية.

 

انظر ايضاً

ميليشيا (قسد) تستولي على منازل في بلدة عين عيسى

الرقة-سانا في إطار سياساتها الإجرامية والتضييق على الأهالي وتهجيرهم من منازلهم استولت ميليشيا “قسد” المدعومة …