إيران: لن نتنازل عن حقوقنا وسنواصل الدفاع عنها

طهران-سانا

أكد القائد العام لقوات حرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي في مواجهة أي تهديد مشددا في الوقت ذاته أن استراتيجية طهران دفاعية ولا تشكل تهديدا لأي بلد.

وأوضح سلامي اليوم خلال مراسم ضم بارجة الشهيد رودكي العابرة للمحيطات للقوة البحرية للحرس الثوري أن من يهدد إيران وشعبها “لن يجد لنفسه نقطة آمنة على الكرة الأرضية” مؤكدا في الوقت ذاته أن بلاده لن تتنازل عن حقوقها وستواصل الدفاع عنها ولن تسمح لأحد بالتعرض لها إطلاقا.

ولفت سلامي إلى أن منطقة الخليج استراتيجية للاقتصاد العالمي وأن إيران تؤدي دورا ممتازا وفريدا في توفير الأمن لهذه المنطقة البحرية الكبيرة بفضل جهود الكوادر الإيرانية البحرية.

والبارجة المذكورة سفينة حربية متعددة الأغراض وبعيدة المدى تحظى بإمكانية نقل وتفعيل مختلف أنواع المروحيات والمسيرات والمنظومات الصاروخية والدفاعية والرادارية.

الأدميرال تنكسيري: استراتيجية إيران هي السلام والصداقة المترافقة مع الأمن للجميع

بدوره أكد قائد القوة البحرية لحرس الثورة الإسلامية الإيرانية الأدميرال علي رضا تنكسيري خلال المراسم أن استراتيجية بلاده في مجال العلاقات الدولية هي السلام والصداقة المترافقة مع الأمن للجميع.

وأشار تنكسيري إلى أن من حق إيران التواجد وتنفيذ المهمات في المياه البعيدة والمحيط الهندي لأن تحقيق هذا الأمر يعني السيادة البحرية.

ولفت تنكسيري إلى أن هذه البارجة الحربية تحمل رسالة السلام والصداقة والاخوة وتوفير الأمن للسفن الإيرانية في المياه الحرة.

من جانب آخر قال نائب قائد القوة البرية للجيش الإيراني العميد نوذر نعمتي في تصريح له اليوم إن القوات المسلحة الإيرانية تراقب جميع التحركات والتهديدات التي تستهدف إيران بدقة ويتم اتخاذ الإجراءات اللازمة وفقا لطبيعة التهديدات لافتا إلى أن القوة البرية الايرانية تتواجد في المناطق الحدودية باقتدار.

واعتبر نعمتي أن أمن الشعب الإيراني وحدود البلاد خط أحمر للجيش وسائر القوات المسلحة وقال إننا سنتصدى بحزم لأي تحرك وزعزعة للأمن.

 

انظر ايضاً

اللواء سلامي: الهيمنة الأميركية بدأت بالتلاشي والزوال

طهران-سانا أكد القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي أن الهيمنة الأميركية بدأت بالتلاشي …