الشريط الأخباري

جاليتنا في إسبانيا: الوزير المعلم صوت الحق العربي

مدريد-سانا

أعربت الجالية السورية والطلبة الدارسون في الجامعات والمعاهد الدراسية في إسبانيا عن بالغ أسفها وحزنها للخسارة الوطنية المؤلمة والمصاب المفجع بوفاة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين الراحل وليد المعلم.

وجاء في بيان صدر عن الجالية السورية والطلبة في إسبانيا “نتقدم بأحر التعازي للوطن ولسيد الوطن وللشعب في سورية بوفاة أحد أكبر وأعظم المحاربين في الجيش الدبلوماسي في سورية سائلين المولى العظيم أن يتغمد فقيد سورية والأمة العربية برحمته وأن يلهم شعبنا الصبر والسلوان ويحفظ سورية وجيشها من أي مكروه ومصاب”.

وأشارت الجالية في بيانها إلى أنهم لن ينسوا بصمات المحارب السوري المغوار وصوت الحق العربي في المحافل الدولية والعالمية ابن مدرسة القائد المؤسس حافظ الأسد الذي انتهل منها كل محارب ومقاوم من أجل العروبة وشرف الأمة العربية.

انظر ايضاً

أحزاب وشخصيات عربية وعالمية تعرب عن تعازيها بوفاة الوزير المعلم

عواصم-سانا أعرب الحزب الديمقراطي الشعبي في لبنان عن تعازيه للدولة السورية والشعب السوري بوفاة نائب …