الشريط الأخباري

موسكو تجدد التأكيد على حل النزاع في قره باغ سياسياً

موسكو-سانا

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن بلادها تسعى إلى جمع طرفي النزاع الأرميني والأذربيجاني في إقليم ناغورنى قره باغ إلى طاولة المفاوضات في أسرع وقت ممكن.

وقالت زاخاروفا في حديث لإذاعة صدى موسكو اليوم إن ثمة اتصالات وجهودا دبلوماسية مستمرة منذ عودة النزاع إلى طوره الساخن رغم أسفنا الشديد.. لذا فنحن نسخر كل الإمكانيات المتاحة لضمان التسوية وجلوس الطرفين إلى طاولة المفاوضات مشددة في الوقت نفسه على رفض بلادها سياسة النظام التركي بإمكانية حل مسألة الاقليم بالقوة العسكرية.

وتابعت زاخاروفا: “وصفنا بوضوح نهجنا تجاه إقليم قره باغ وقلنا لا نرى حلا عسكريا لهذه المشكلة.. بينما صدرت تصريحات أخرى عن أنقرة بهذا الصدد.. لا يسعني إلا أن أؤكد مرة أخرى وجهة النظر الروسية أن بلادنا لا تدعم استخدام القوة لحل هذه الأزمة ونحن نسعى جاهدين لحلها وندعو الأطراف إلى إنهاء الأعمال العدائية في أقرب وقت ممكن” لافتة إلى أن هناك طريقا وحيدا لحل النزاع وهو استخدام الوسائل السياسية الدبلوماسية.

انظر ايضاً

بوتين وباشينيان يؤكدان ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في قره باغ

موسكو-سانا بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان في اتصال هاتفي اليوم …