الشريط الأخباري

تجمع العلماء المسلمين في لبنان يدين الموقف الفرنسي المسيء للمعتقدات والرموز الدينية

بيروت-سانا

أدان تجمع العلماء المسلمين في لبنان المواقف والتصريحات الأخيرة المسيئة للمعتقدات والرموز الدينية التي جاءت على لسان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تحت ذريعة حرية الرأي والمعتقد وحرية الصحافة.

ورفض التجمع في بيان اليوم الموقف الرسمي الفرنسي بالإساءة إلى الأديان والمعتقدات السماوية تحت ذريعة حرية الرأي والتعبير وقال إن ماكرون يهاجم الإسلام بدلاً من مهاجمة الإرهاب والتطرف الذي ترعاه بلده بالتعاون مع الولايات المتحدة مشدداً على أن كل الادعاءات الزائفة بحرية الرأي والتعبير لا يمكنها أن تبرر التعرض المرفوض لمقام رسول الله “ص” والإساءة إلى الأديان والمعتقدات السماوية.

ودعا البيان البرلمان الفرنسي إلى إصدار قانون يحرم الإساءة للأديان والتعرض للمقدسات وفرض عقوبات على ذلك.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون دافع عن قيام صحيفة “شارلى إيبدو” بإعادة نشر رسوم مسيئة للرسول الكريم محمد “ص” زاعما بأن هذا الأمر يأتي في إطار حرية التعبير.

انظر ايضاً

إحراق مخيم

(العلماءالمسلمين):إحراق مخيم المهجرين السوريين في لبنان تصرف همجي

بيروت-سانا ندد تجمع العلماء المسلمين في لبنان بقيام بعض الأشخاص بإحراق مخيم للمهجرين السوريين في …