الأسير الأخرس يناشد المجتمع الدولي الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لنقله إلى أحد مشافي الضفة الغربية

القدس المحتلة-سانا

ناشد الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس المضرب عن الطعام لليوم الـ 90 على التوالي المجتمع الدولي الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لنقله من معتقل الرملة إلى أحد مشافي الضفة الغربية بعد تدهور حالته الصحية.

ونقلت وسائل إعلام فلسطينية عن أحلام حداد محامية الأسير الأخرس قولها في بيان اليوم إن الأسير الأخرس يعاني أوضاعاً صحية شديدة الخطورة فاقمها اعتداء قوات الاحتلال عليه خلال نقله أمس إلى معتقل الرملة والتي تسببت بغيابه عن الوعي لمدة ثلاث ساعات متواصلة.

وناشد الأسير الأخرس وفق ما أورد البيان المجتمع الدولي مساعدته من خلال الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لنقله إلى أحد مشافي الضفة الغربية وقال “لا أريد الموت في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي.. وإذا أراد المجتمع الدولي مساعدتي فلينقلني إلى مستشفى بالضفة.. أريد أن أموت بين أهلي.. أريد من الأسرى الذين خاضوا الإضراب عن الطعام وأهالي الشهداء أن يحملوا نعشي وأوصي شعبي بحماية الوطن”.

وأعلن نادي الأسير الفلسطيني أمس أن سلطات الاحتلال مددت فترة اعتقال الأسير الأخرس الذي يواجه وضعاً صحياً غاية في الخطورة يهدد حياته ونقلته إلى معتقل الرملة مطالباً المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية والإنسانية بالتدخل العاجل والضغط على الاحتلال وإلزامه بتطبيق القانون الدولي والإفراج عنه وإنقاذ حياته قبل فوات الأوان.

انظر ايضاً

إصابة عشرات الفلسطينيين في قمع الاحتلال مظاهرتين مناهضتين للاستيطان بالضفة

القدس المحتلة-سانا أصيب عشرات الفلسطينيين اليوم جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مظاهرة مناهضة للاستيطان في …