إطلاق ناجح لمنظومة باور 373 الصاروخية الإيرانية

طهران-سانا

استخدمت إيران لأول مرة منظومة باور 373 الصاروخية ودمرت بها هدفا بعيد المدى وذلك خلال تدريبات الدفاع الجوي (المدافعون عن سماء الولاية 99) التي انطلقت يوم أمس.

وقال المتحدث باسم التدريبات المشتركة التخصصية للدفاع الجوي الإيراني العميد عباس فرج بور “النجاح الذي تحقق جعل البلاد ضمن الطراز العالمي في هذا المجال.. ونعمل على الدوام للارتقاء بمنظوماتنا ومعداتنا للدفاع عن سماء البلاد”.

وتعد هذه المرة الأولى التي تشارك فيها منظومة باور 373 محلية الصنع والاستراتيجية في تدريبات للدفاع الجوي حيث قدمت أداء ناجحا جدا بتحكم وتوجيه من الشبكة الشاملة للدفاع الجوي كما هي أول منظومة دفاع جوي إيرانية محلية الصنع للأهداف المرتفعة وبعيدة المدى والتي تم تصنيعها من قبل خبراء الصناعة الدفاعية وقوة الدفاع الجوي للجيش حيث أزيح الستار عنها العام الماضي.

مسؤولون عسكريون إيرانيون: تدريبات الدفاع الجوي حققت جميع أهدافها

في سياق متصل أكد العميد علي رضا صباحي فرد قائد قوة الدفاع الجوي في الجيش الإيراني أن تدريبات الدفاع الجوي الايراني (المدافعون عن سماء الولاية 99) المشتركة التي انتهت اليوم حققت جميع أهدافها.

وقال صباحي فرد في تصريح له اليوم: “اختبرنا قواتنا ومعداتنا خلال المناورات بنجاح تام”.

بدوره قال العقيد عباس كاظميان قائد منظومة باور للدفاع الجوي الصاروخي في تصريح: “تم اختبار منظومة باور 373 خلال المناورات المشتركة حيث أصابت أهدافها بنجاح وأثبتنا أننا قادرون على إصابة الأهداف ضمن المدى المطلوب” مشيراً إلى أنه وخلال التدريبات قامت منظومة مرصاد التابعة للدفاع الجوي للجيش الإيراني ومنظومة طبس التابعة لحرس الثورة الإسلامية باستهداف وتدمير الاهداف المحددة.

من جانبه قال العميد الطيار حميد واحدي مساعد قائد القوة الجوية للجيش الإيراني إنه تم تنفيذ جميع البرامج والسيناريوهات المحددة للتدريبات بنجاح مؤكداً على الاستعداد الدائم للدفاع عن سماء البلاد بقدرة وقوة تامة.

وشاركت رادارات مختلفة في مناورات (المدافعون عن سماء الولاية 99) إضافة إلى منصات تكتيكية للكشف وجمع المعلومات ومنصات الحرب الالكترونية.