الخارجية الروسية:إجراء تويتر بحق نوفوستي مسيس وينتهك حرية التعبير

موسكو-سانا

أكدت وزارة الخارجية الروسية أن إقدام موقع التواصل الاجتماعي تويتر على حذف وكالة نوفوستي الروسية من قائمة البحث ينتهك المبادئ الديمقراطية الأساسية لحرية التعبير والمساواة ويعد عملاً رقابياً وجزءاً من حملة ذات دوافع سياسية.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن الوزارة قولها في بيان إن إقصاء حساب نوفوستي من نتائج البحث من قبل إدارة تويتر بمثابة عمل آخر للرقابة والتمييز ضد وسائل الإعلام الروسية وينتهك المبادئ الديمقراطية الأساسية لحرية التعبير والمساواة في الوصول إلى المعلومات داعية المنظمات الدولية ذات الصلة لتقييم هذه الإجراءات.

وجاء في البيان إن الإجراءات المنحازة لشركة تكنولوجيا المعلومات الأمريكية استمرار للحملة ذات الدوافع السياسية التي أطلقتها في وقت سابق تويتر وفيسبوك لوضع شعار تابع للدولة على صفحات وسائل الإعلام الروسية منتقدا في هذا الإطار ازدواجية المعايير.

وقالت الخارجية في بيانها: “في الوقت نفسه لا تطبق مثل هذه الإجراءات على وسائل الإعلام الغربي التي تمولها الحكومة.. يبدو أنه بناء على اقتراح رسمي من واشنطن يجري اتباع نهج لإخراج الإعلام الروسي من المشهد الإعلامي الدولي” داعية إدارة تويتر لمراجعة السياسة التي تقيد حق الجمهور في الوصول الحر إلى المعلومات والتخلي عن استخدام الأدوات غير الديمقراطية للمنافسة غير العادلة لوسائل الإعلام الأمريكية الرئيسية مع المصادر البديلة.

ويأتي هذا الإجراء بعدما حظرت تويتر حسابات آر تي وسبوتنيك بالطريقة نفسها في آب الماضي.

انظر ايضاً

موسكو تعلن استعدادها لتجميد مشترك مع واشنطن للرؤوس النووية

موسكو-سانا أعلنت روسيا استعدادها للالتزام مع الولايات المتحدة بتجميد مشترك للرؤوس الحربية النووية التي يمتلكها …