الصين تتعهد باتخاذ تدابير لحماية شركاتها.. وتيك توك يرفع دعوى قضائية ضد إدارة ترامب

بكين-سانا

أعلنت وزارة التجارة الصينية اليوم أن بكين ستتخذ إجراءات ردا على قرار الإدارة الأمريكية حجب تطبيقي تيك توك ووي تشات في الولايات المتحدة وذلك بهدف حماية الحقوق والمصالح المشروعة للشركات الصينية بحزم.

ونقلت وكالة شينخوا عن الوزارة قولها فى بيان نشرته عبر الانترنت إنه في غياب أي أدلة استخدمت الولايات المتحدة مرارا وتكرارا سلطة الدولة لقمع الشركتين لأسباب غير مبررة وهو ما عطل على نحو خطير أنشطتهما التجارية الطبيعية وقوض ثقة المستثمرين الدوليين في البيئة الاستثمارية بالولايات المتحدة وألحق أضرارا بالنظام الاقتصادي والتجاري العالمي الطبيعي.

وأوضحت الوزارة أنها حثت الولايات المتحدة على الوقف الفوري لأعمال التنمر وحماية القواعد والنظام الدوليين مضيفة أنه إذا استمرت الولايات المتحدة في التصرف وفق هواها فإن الصين ستتخذ تدابير ضرورية لحماية الحقوق والمصالح المشروعة للشركات الصينية بحزم.

وفي سياق متصل ومع تزايد وتيرة الإجراءات العدائية الأامريكية التي تستهدف الشركات الصينية أصدرت الوزارة اليوم قواعد حول أنشطة الافراد والشركات الأجنبية التي تنتهك تعاملات السوق في الصين وتقوم بنشاطات “تسيء إلى السيادة الوطنية للصين وإلى مصالحها على صعيد الأمن والتنمية”.

ونقلت رويترز عن الوزارة قولها في بيان إن ” قائمة الصين ستستهدف الأفراد
والشركات الأجنبية التي تنتهك تعاملات السوق العادية في الصين وتعيق الصفقات مع الشركات الصينية أو تتخذ إجراءات تمييزية ضدها” .

وأشارت الوزارة إلى أنها ستمنع “الشركات الأجنبية المدرجة في قائمتها بوصفها كيانات غير موثوقة من المشاركة في عمليات الاستيراد والتصدير والاستثمار في الصين” مبينة أنه من الممكن إزالة أسماء هذه الشركات من القائمة في حال قامت بتصحيح تصرفاتها.

وعقب إعلان وزارة التجارة الأمريكية أمس أنها ستحظر عمليات تحميل تطبيقي
تيك توك ووي تشات في الولايات المتحدة اعتبارا من يوم غد الأحد رفعت شركة بايت دانس الصينية المالكة لتطبيق تيك توك دعوى قضائية في محكمة فيدرالية بواشنطن ضد إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ونقلت وكالة بلومبيرغ الأمريكية عن الشركة قولها في الدعوى المقدمة أمام المحكمة إن “ترامب تجاوز سلطته واتخذ قرار حظر تطبيق تيك توك لأسباب سياسية” مؤكدة أن القرار ينتهك حرية التعبير.

وأشارت الشركة في بيانها إلى أن “الإدارة الأمريكية تجاهلت الأدلة التي تؤكد التزام تيك توك بقوانين خصوصية وأمن المستخدمين الأمريكيين”.

وهذه المرة الثانية التي تتقدم بها تيك توك بشكوى قضائية ضد ترامب وإجراءاته العدائية ضد الصين وشركاتها.

يذكر أن ترامب وقع في آب الماضي مرسوما يلزم بايت دانس الصينية ببيع النشاطات الأمريكية لتطبيق تيك توك شبكتها الدولية للتواصل الاجتماعي خلال تسعين يوما في استمرار لسياساته العدائية والاستفزازية تجاه الصين وشركاتها كما وقع أمرا مشابها ضد منصة وي تشات التابعة لشركة تينسنت في خطوة أدانتها بكين بشدة مؤكدة أن ما يسمى الحرية والأمن ليس سوى ذريعة لتبرير سياسة مدافع الأسطول الرقمية التي يتبعها بعض الساسة الأمريكيين.

انظر ايضاً

منوتشين: أمريكا ستواصل فرض رسوم على سلع صينية رغم التوصل لاتفاق مبدئي بين الجانبين

واشنطن-سانا أعلن وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين أن واشنطن ستبقي على الرسوم المفروضة على سلع …