كمامات ومواد معقمة من غرفة صناعة دمشق وريفها لدعم القطاع الصحي بريف دمشق

دمشق-سانا

قدمت غرفة صناعة دمشق وريفها وضمن المرحلة الثانية من مبادرتها لدعم القطاع الصحي كمية من مستلزمات الوقاية من فيروس كورونا لمديرية صحة ريف دمشق.

وشملت المستلزمات 24000 كمامة و194 عبوة سعة 2 ليتر و60 عبوة سعة 5 ليترات من المعقمات و490 صندوقاً من مادة معقم جل كحولي بسعات مختلفة و20 صندوقاً من مادة مطهر ومعقم و165 صندوق صابون معقم و40 صندوق صابون سائل أيديو و40 صندوق معقم أرضيات وتم تسليمها إلى مستودع مشفى القطيفة الوطني ليتم توزيعها على مستوصفات ومشافي المحافظة ومشافي العزل.

مدير مشفى القطيفة الوطني الدكتور حسين عجاج أعرب عن تقديره لمبادرة غرفة صناعة دمشق وريفها المميزة والداعمة للمنظومة الصحية مبينا أهمية تكاتف المجتمع الأهلي مع كل الجهات المعنية في ظل ما يشهده الوطن من حصار وإجراءات أحادية الجانب.

سامر الدبس رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها أشار إلى أن المبادرات المجتمعية ضرورة في الوقت الحالي ومهما بلغ حجم الدعم المقدم من الصناعيين يبقى متواضعاً أمام ما تقدمه الحكومة ويقدمه الكادر الطبي والتمريضي من جهود وتضحيات لمساعدة المرضى لافتاً إلى أن المبادرة تأتي لدعم المشافي ومراكز العزل نتيجة الاستهلاك الكبير واليومي من المواد المعقمة ووسائل الوقاية.

يذكر أن غرفة صناعة دمشق وريفها أطلقت مبادرتها لدعم القطاع الصحي على مرحلتين شملت الأولى مشافي دمشق الأربعة “الأسد الجامعي ودمشق والمواساة الجامعي وابن النفيس” أما الثانية فشملت المشافي والمراكز الصحية في ريف دمشق بالتنسيق مع مديرية الصحة في المحافظة.

وأمنت المبادرة للقطاع الصحي في دمشق وريفها بمرحلتيها الأولى والثانية 44 ألف كمامة بالإضافة لما يعادل 8 أطنان من المواد المعقمة والمطهرة والمنظفات.

أحمد سليمان

انظر ايضاً

غرفة صناعة دمشق وريفها تستقبل معاملات الصناعيين كل سبت

دمشق-سانا أعلنت غرفة صناعة دمشق وريفها عن استقبال معاملات الصناعيين المنتسبين إليها يوم السبت من …