أمسية أدبية شعرية في ثقافي الميدان بين الموزون والنثري والمحكي

دمشق-سانا

تميزت الأمسية الشعرية التي أقيمت في ثقافي الميدان بتنوعها بين الشعر الموزون والنثري والمحكي ومحاكاتها هموم الوطن والمجتمع والإنسان.

وقدم أحمد صالح مجموعة من النصوص حملت عناوين حنين الذكريات وحفاوة عاشق وأنين على وتر الجراح إضافة إلى حنين وشوق تنوعتبين الوطني والاجتماعي والوجداني.

كما قدمت هناء داوودي مجموعة نصوص عناوينها خبر عاجل وكواليس والمعضلة حملت الهم العاطفي والذاتي والوجداني.

وشارك المهندس رضوان العياش بقصيدة اجتماعية نقدية وأخرى محكية إلى جانب قصيدة غزلية بعنوان أشواق هائجة قال فيها “لما سمعتك طاب منك المسمع.. ولهمس بوحك صار عندي مطمع.. خذني اليك نواظري مشتاقة.. والعين من رؤياك قد لا تشبع”.

أما الشاعر محمود جمعة فشارك بقصيدة بعنوان تعريف قال فيها.. “انا فينيق في ناري وفي مائي وفي طيني.. انا اسمي بعرش النور محفور.. انا سوري.. ومن اصل فلسطيني” إضافة إلى نصوص وطنية وعاطفية تنوعت بين شكلي الشعر العمودي والتفعيلة.

وشارك الشاعر على ابو روزا رنو بقصيدة بعنوان حماة المجد مهداة لأبطال الجيش العربي السوري قال فيها.. “صلاتكم الملاحم واللهيب.. ووحيكم التبتل والوجيب.. وموطنكم ميادين المنايا.. وعرسكم المكاره والخطوب” إضافة إلى قصيدتين وجدانيتين بعنوان وميض عينيك وظمأ.

بلال أحمد

انظر ايضاً

تكريم مبدعين من ذوي الإعاقة في ثقافي الميدان

دمشق-سانا احتضن المركز الثقافي العربي في الميدان حفل تكريم لموهوبين ومبدعين من ذوي الإعاقة في …