الشريط الأخباري

مصرع 18 شخصاً وإصابة 100 بجروح جراء تحطم طائرة الركاب جنوب الهند

نيودلهي-سانا

لقي 18 شخصا مصرعهم وأصيب 100 آخرون بجروح بينهم 15 إصاباتهم بالغة جراء تحطم طائرة ركاب تابعة لشركة اير انديا للطيران لدى هبوطها في مدينة كاليكوت جنوب الهند خلال أمطار غزيرة ورياح شديدة أمس وفق حصيلة جديدة للضحايا أوردها مسؤول في الشرطة الهندية.

وقال المسؤول في الشرطة المحلية عبد الكريم لوكالة فرانس برس اليوم إن “15 راكبا على الأقل في حالة حرجة والوضع يتطور ونخشى أن ترتفع حصيلة الخسائر البشرية” مضيفا.. إن عملية الإنقاذ انتهت ونقوم بجمع وفرز الأمتعة والأشياء الثمينة للأشخاص حول مدرج المطار.

وصرح مسؤول في إدارة الطوارئ أن وقودا تسرب من الطائرة لكن معجزة حدثت ولم تندلع النيران مضيفا “لو حدث ذلك لكانت حصيلة الضحايا أكبر بكثير”.

ووفقا لشركة الطيران فإن طائرة البوينغ 737 كانت تقل 191 شخصا بمن فيهم أفراد الطاقم قادمة من دبي إلى كوزيكودي في ولاية كيرالا جنوب الهند بينما أفادت هيئة تنظيم الرحلات الجوية الهندية بأن الطائرة وصلت إلى نهاية المدرج وسقطت في الوادي وشطرت إلى جزأين.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون قطعا ممزقة من جسم الطائرة تحيط بها فرق الإنقاذ التي ترش المياه في الظلام.

وتوضح وثائق الرحلة أن 15 من الركاب كانوا عائدين بعدما فقدوا وظائفهم و12 بسبب حالات طبية اضطرارية واثنين ليعقدا قرانهما.

وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى مصرع 17 شخصا وإصابة العشرات 15 منهم جروحهم خطيرة جراء تحطم الطائرة.

وعبر رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي عن تعازيه للضحايا وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى.