الشريط الأخباري

ابتكار مادة جديدة قادرة على تدوير البلاستيك وامتصاص ثاني أكسيد الكربون

نيودلهي-سانا

ابتكر علماء كيمياء هنود وبريطانيون مادة نانوية مسامية يمكنها تحويل غاز ثاني أكسيد الكربون إلى طاقة حرارية والنفايات البلاستيكية إلى مواد كيميائية.

وذكرت مجلة “ناتشور كومينيكيشن” أن علماء الكيمياء من معهد “تاتا” للبحوث الأساسية في الهند برئاسة البروفيسور (فيفيك بولشيتيوار) وبالتعاون مع علماء جامعة “نوتنغهام” البريطانية ركزوا أبحاثهم على كيفية ابتكار مادة عالية الحموضة مثل “الزيوليت” وذات مسامية عالية مثل “سيليكات الألمنيوم” وقد نجحوا في ذلك وابتكروا مادة تحمل هذه الخصائص أطلقوا عليها اسم “الزيوليت غير المتبلور” وهي بين “الزيوليت المتبلور” و”سيليكات الألمنيوم غير المتبلورة”.

وأشار العلماء إلى أن هذه المادة الجديدة تنتمي إلى فئة الأحماض الصلبة والتي يمكن استخدامها في التخلص من الغاز والنفايات معاً وخاصة أن الاحترار العالمي الناتج عن الاحتباس الحراري وتلوث البيئة بنفايات لا تتحلل هي من أهم المشكلات الناتجة عن النشاط البشري في مختلف دول العالم.

ووفقاً للعلماء فإنه يمكن بالاعتماد على مادة “الزيوليت غير المتبلور” ابتكار تكنولوجيا باستخدام حمض صلب محفز للتحلل المتزامن للنفايات البلاستيكية وغاز ثاني أكسيد الكربون والحصول على مواد هيدروجينية كمادة خام للصناعات الكيميائية والوقود.

يشار إلى أن الأحماض الصلبة هي محفزات قوية يمكنها أن تحل محل الأحماض السائلة الضارة للبيئة في عدد من العمليات التكنولوجية مثل “تكسير الهيدروكربونات” وتحليل النفايات البلاستيكية وغالبية الأحماض الصلبة مركبات عضوية اضافة لوجود معادن طبيعية أشهرها “الزيوليت البلوري”.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

حرائق أستراليا تسبب زيادة كبيرة في ثاني أكسيد الكربون

لندن-سانا قال مكتب الأرصاد الجوية البريطاني اليوم إن حرائق الغابات في أستراليا تسهم في واحدة …