مشروع مياه نفاشة يروي 11 ألف نسمة ويؤمن جزءاً من احتياجات أهالي مدينة الحسكة

الحسكة-سانا

يؤمن مشروع مياه نفاشة التابع للمؤسسة العامة لمياه الشرب في محافظة الحسكة المياه لأهالي ريف مدينة الحسكة الشرقي وذلك عبر شبكة مياه موصلة إلى 34 قرية تضخ لهم المياه وفق برنامج تقنين محدد يضمن وصول كميات كافية من المياه إلى المشتركين.

وفي ظل ممارسات قوات الاحتلال التركي الإجرامية واللاإنسانية ومرتزقتها الإرهابيين وتعمدها قطع المياه القادمة من مشروع علوك بريف مدينة رأس العين باتجاه مدينة الحسكة أصبح لمشروع نفاشة دور رئيس في تأمين جزء من احتياجات أهالي المدينة من خلال توفير المياه للصهاريج التابعة لمؤسسة المياه أو المنظمات الإنسانية وحتى القطاع الخاص وإيصالها إلى الأهالي.

ويبين مدير عام مؤسسة المياه المهندس محمود عكلة في تصريح لمراسل سانا أن مشروع نفاشة الذي يبعد عن مدينة الحسكة نحو 12 كيلو متراً يعتمد على مجموعة من الآبار تروي بشبكة توزيع نظامية 34 قرية في محيط المشروع فهناك عدة مناهل تتغذى عبر 9 آبار غزارة كل بئر 20 متراً مكعباً بالساعة لافتاً إلى أنه يتم الاعتماد على مشروع نفاشة في تأمين مياه الشرب عبر الصهاريج لأهالي مدينة الحسكة في حال انقطاع المياه من مشروع علوك.

ولفت المهندس عكلة إلى أن الدراسات التي تم إجراؤها تظهر أن خزان المياه الجوفي الخاص بآبار نفاشة محدود ولا توجد إمكانية للتوسع في حفر الآبار أو زيادة الكميات التي ينتجها المشروع أو إقامة مشروع مياه كبير يستطيع أن يعوض كامل الكميات التي ينتجها مشروع علوك بريف رأس العين لتغذية مدينة الحسكة وعليه تبقى كميات المياه المنتجة من مشروع نفاشة هي لتغذية ريف مدينة الحسكة إضافة إلى تعبئة الصهاريج وتغذية جزء من احتياجات مدينة الحسكة وقت انقطاع المياه من مشروع علوك.

رئيس محطة مياه نفاشة عدنان محمد أوضح أن المشروع يضخ المياه عبر 4 وجبات إلى القرى المحيطة به وبمعدل 6 ساعات ضخ لكل وجبة يوميا معتمدين فيه على مولدة الديزل نتيجة قلة كميات الكهرباء الواردة مبينا أن المشروع يغذي بالمياه نحو 11 ألف نسمة من أهالي المنطقة ويتم العمل على مدار الساعة بهدف تأمين المياه الصالحة للشرب عبر 4 مناهل تضخ المياه عبر الصهاريج وإيصالها للأهالي ولا سيما مدينة الحسكة خلال فترات انقطاع المياه أو تأخر وصولها من مشروع علوك.

يشار إلى أن نسبة المياه الجوفية الصالحة للشرب في محيط مدينة الحسكة قليلة جداً إذ تتميز المياه فيها بوجود نسب عالية من الرواسب والأملاح والمواد الكلسية.

وتواصل قوات الاحتلال التركي انتهاكاتها اللاإنسانية تجاه أهالي مدينة الحسكة والتجمعات السكانية الممتدة في الريف الغربي بالتعاون مع مرتزقتها الإرهابيين من خلال التحكم بمحطة ضخ مياه علوك واستخدام المياه كسلاح لتعطيش الأهالي وتهديد حياة نحو مليون نسمة ولا سيما أن المحطة تشكل مصدرا رئيسا ووحيدا لتزويدهم بمياه الشرب.

نزار حسن

انظر ايضاً

مؤسسة المياه بالحسكة: صيانة كاملة لمشروع مياه علوك

الحسكة-سانا تعمل المؤسسة العامة لمياه الشرب في محافظة الحسكة على إجراء صيانة كاملة لمشروع مياه …