الشريط الأخباري

زاخاروفا تؤكد أهمية انتخابات مجلس الشعب في سورية

موسكو-سانا

أكدت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا اليوم أهمية انتخابات مجلس الشعب التي تجري في التاسع عشر من تموز الجاري.

ورداً على سؤال لمراسل سانا بهذا الشأن قالت زاخاروفا في إيجاز صحفي “نعتبر من المهم أن تعمل جميع المؤسسات التشريعية والتنفيذية في سورية بصورة طبيعية من أجل الحفاظ على استقرار البلاد ولذلك من الضروري إجراء هذه الانتخابات”.

وفي شأن آخر كشفت زاخاروفا عن معلومات تفيد بأن الأمريكيين يقومون بتدريب الإرهابيين في المنطقة التي يحتلونها حول التنف في سورية.

ولفتت زاخاروفا إلى أن الأمريكيين يقومون بتزويد ما يسمى “جيش مغاوير الثورة” بالأسلحة بهدف القيام بـ عمليات تخريب في أجزاء أخرى من سورية مضيفة “بشكل عام نحن نقيم الوضع على الأرض بأنه متوتر والوضع الأكثر صعوبة في المناطق التي لا تسيطر عليها الحكومة السورية كما هو الحال في إدلب ومنطقة الفرات”.

وتحتجز قوات الاحتلال الأمريكية في منطقة التنف آلاف المدنيين في مخيم الركبان الذي يقطنه آلاف من السوريين الذين هجرتهم التنظيمات الإرهابية وتؤمن الغطاء والدعم لمجموعات إرهابية تنتشر في مخيم الركبان تعمل على ابتزازهم والسيطرة على معظم المساعدات الإنسانية التي ترسل إليهم ما يفاقم الأوضاع الكارثية للمدنيين ويهدد حياة الكثيرين منهم وخاصة الأطفال.

وفيما يخص الشأن الليبي جددت زاخاروفا دعوتها الأطراف الليبية المتنازعة إلى الوقف الفوري لإطلاق النار وإطلاق حوار سياسي شامل على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي.

انظر ايضاً

زاخاروفا: التحقيقات في تحطم الطائرة (تو154) تحولت لقضية خيالية

موسكو-سانا ذكرت وزارة الخارجية الروسية أن استنتاجات اللجنة البولندية المكلفة إعادة التحقيق في كارثة تحطم …