الشريط الأخباري

موضوعات فنية وتوعوية في معرض فني للأطفال

طرطوس-سانا

أكثر من ستين لوحة فنية تضمنها المعرض السنوي الثاني للأطفال الذي تقيمه الفنانة التشكيلية ليال بو حسن بمشاركة 26 طفلاً وطفلة بأعمار مختلفة والذي حمل مواضيع اجتماعية وتوعوية ووطنية ومناظر طبيعية.

وقالت الفنانة بو حسن لسانا الثقافية “إن الأطفال اليوم بأمس الحاجة إلى الرعاية الأدبية والثقافية والفكرية من خلال تنشيط وتوجيه مواهبهم وأفكارهم وأبعادهم عن شاشات التلفزيون واثرها السلبي في الوقت الراهن ومن هنا كانت تسمية المعرض بـ الفراشات الملونة”.

ودعت بو حسن الأهالي إلى اعتبار الثقافة والفن نصف المجتمع ونستطيع عبرهما بناء جيل واع يصنع مستقبله بكل ثقة وإرادة.

المعرض الذي أقيم في صالة طرطوس القديمة على الكورنيش البحري تنوعت فيه رسومات الأطفال ومنهم الطفلتان “ماري ديب 13 عاما” و”ريمي حمدان 12 عاما” اللتان رسمتا لوحات توعوية للأدوات الواجب ارتداءها للوقاية من فيروس كورونا مثل الكمامات والقفازات اليدوية.

في حين جسد الطفل علي أحمد تسع سنوات وبالألوان الخشبية إحدى معارك الجيش العربي السوري في أرض الميدان كما تخيلها معتبراً أن لا بطولة تضاهي البطولات والتضحيات التي قدمها بواسلنا دفاعاً عن أرض الوطن.

وعبرت الطالبة في الصف الثامن يارا يونس عن رمزية العلاقة بين العلم والجندي السوريين لترسمه وهو يؤدي التحية للعلم معتبرة أنهما رمزان لصمود وعزة الوطن.

الأهالي اعتبروا المعرض فرصة لتشجيع أبنائهم على متابعة التدريب المستمر لتنمية مواهبهم لأن تنمية وتثقيف وتحفيز المهارات بعمر مبكر من أهم ركائز بناء المجتمع.

فاطمة حسين

انظر ايضاً

موضوعات فنية وتوعوية في معرض فني للأطفال

تصوير: رياض علي