الشريط الأخباري

توقيع ديوان (همس الأرواح) باكورة أعمال الشاعر محسن غانم

حمص-سانا

استضافت قاعة سامي الدروبي في المركز الثقافي بحمص حفل توقيع ديوان شعري باكورة إصدارات الشاعر محسن غانم بعنوان (همس الأرواح).

ويتضمن الديوان 45 قصيدة من الشعر النثري تحمل الطابع الروحاني والغزلي والوجداني وقدم القراءات النقدية للديوان كل من الأدباء ابراهيم الهاشم ورولا الحسن وحنان رستم.

وأشار الشاعر محسن غانم في تصريح لـ سانا إلى أن الديوان الذي جاء في 113 صفحة معظم قصائده غزلية وفيها روح صوفية وبوح ووجدانيات وقصائد وطنية تمجد الشهيد لافتا إلى أنه يحضر حاليا لديوانين نثريين بعنوان (هي الشمس) ..( ولد الجمال) وهما قيد التدقيق والطباعة.

من جهته بين الشاعر الهاشم أن غانم استقى حروفه من الحب والغزل “وسقاها أمطار انفعالاته وأنارها ببرق عواطفه فازدهرت فيها لوحات إنسانية ترقى بالأرواح” معتبرا أن الشاعر أراد أن يغير قوانين المكان وأقدار الجغرافيا ليلغي المسافات بينه وبين من يحب مشبها نفسه بطائر السنونو الذي لا حياة له إلا بالهجرة كما أن الشاعر يذهب أحيانا إلى التناص مع الكتب المقدسة وهو إنساني النزعة بامتياز يتجاوز في حبه كل الحواجز.

وأشارت الأديبة الحسن إلى أن غانم قدم شعرا نثريا يحاكي عوالم الروح الداخلية وشجونها وتجاذباتها وتناقضاتها في علاقاتها مع الآخر ضمن مجتمع هش ومتعب لكنه يصر على أن الحب هو قارب الخلاص الوحيد مبينة أن باكورة أعماله تحتاج إلى القليل من التأني والمراجعة لتحديد جنسية النص فليس من السهولة بمكان أن نقول عن نص أنه قصيدة نثر.

ولفتت الشاعرة رستم إلى أن غانم تخلص في ديوانه من القيود المفروضة حتى على شعر التفعيلة وترك المجال للروح والمشاعر لتكتب لنا مبينة أن قصائده جاءت بلغة سهلة بسيطة تلامس الوجدان.

لارا أحمد