الشريط الأخباري

ريابكوف: موسكو تدرس مختلف الخيارات بعد انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية الأجواء المفتوحة

موسكو-سانا

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف اليوم أن موسكو تدرس مختلف الخيارات بعد انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية الأجواء المفتوحة وبات مستقبلها يعتمد على مواقف الدول الأخرى.

وقال ريابكوف لوكالة “سبوتنيك” إن موسكو لا تتوقع أن تعيد الولايات المتحدة النظر في قرارها بالانسحاب من هذه الاتفاقية في مؤتمر للدول المشاركة في معاهدة الأجواء المفتوحة الذي سيعقد في الـ 6 من تموز الجاري عبر الفيديو مبيناً أنه سيكون من السذاجة توقع أن تعلن الولايات المتحدة فجأة في المؤتمر أنها ستعيد النظر في قرارها.

وأعلن مسؤولون أمريكيون الشهر الماضي أن الولايات المتحدة تنوي الانسحاب من اتفاقية “الأجواء المفتوحة” التي تضم 35 بلداً والتي تسمح بعمليات استطلاع جوية بطائرات غير مسلحة في أجواء الدول المشاركة فيها في غضون ستة أشهر بناء على شروط الخروج من الاتفاقية.

من جهة ثانية أكد ريابكوف أن المزاعم التي تتهم روسيا بالتسبب في زيادة مستوى الإشعاع فوق شمال أوروبا جراء الاختبارات لبعض الأسلحة الجديدة عارية من الصحة معتبراً ذلك “عنصراً من عناصر الدعاية الأمريكية لنشر الشكوك بين الأوروبيين حول روسيا”.

وفيما يخص القمة الموسعة لمجموعة السبع أكد ريابكوف ضرورة مشاركة الصين فيها مشيراً إلى أن غياب بكين عن القمة سيجعل مناقشة القضايا الدولية أمراً مستحيلاً.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أيار الماضي أنه سيرجئ عقد قمة دول السبع حتى أيلول المقبل أو إلى موعد أبعد من ذلك وسيوسع دائرة المدعوين إليها لتشمل أستراليا وروسيا وكوريا الجنوبية والهند.

انظر ايضاً

ريابكوف: ما زالت هناك خلافات مع واشنطن بشأن تمديد (ستارت 3)

موسكو-سانا أعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أنه ما زالت هناك خلافات بين روسيا …