السيسي: ضرورة حل الأزمة في ليبيا والحفاظ على أمنها وسلامة أراضيها

القاهرة-سانا

جدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التأكيد على ضرورة حل الأزمة في ليبيا عبر الحوار بين جميع الأطراف والحفاظ على أمنها واستقرارها وسلامة أراضيها.

وقال السيسي في كلمة له اليوم:”ستكون أهدافنا حماية الحدود الغربية وسرعة دعم استعادة الأمن والاستقرار على الساحة الليبية باعتباره جزءا من الأمن القومي المصري وحقن دماء الشعب الليبي”.

ونبه الرئيس المصري الى تهديدات مباشرة تتأسس على الحدود المصرية مع ليبيا ما يستوجب التكاتف والتعاون مع الشعب الليبي والدول الصديقة للحماية والدفاع عن البلدين مصر وليبيا معا ومقدرات شعبيهما من العدوان الذي تشنه الميليشيات المسلحة الإرهابية والمرتزقة بدعم كامل من قوى خارجية.

وتابع السيسي القول إن أي تدخل مباشر من الدولة المصرية باتت تتوفر له الشرعية الدولية سواء في إطار ميثاق الأمم المتحدة لجهة حق الدفاع عن النفس أو بناء على السلطة الشرعية الوحيدة المنتخبة من الشعب الليبي “مجلس النواب”  مشددا بهذا الصدد على أن من أهداف أي تدخل مصري وقف إطلاق نار فوري وإطلاق مفاوضات العملية السياسية الشاملة برعاية الأمم المتحدة.

ودعا السيسي إلى وجوب حل الميليشيات الإرهابية المسلحة في ليبيا المدعومة من القوى الخارجية في إشارة إلى النظام التركي.

وأوضح السيسي أن هناك قوى خارجية تدعم الجماعات الإرهابية في ليبيا وتساهم فى انتشار العنف والإرهاب مؤكدا استعداد بلاده لتقديم الدعم والمساعدة للشعب الليبي.

ولفت السيسي إلى أن مصر دعمت كل المبادرات لوقف إطلاق النار فى ليبيا وحل الأزمة فيها للحفاظ على مؤسسات الدولة .

وتعانى ليبيا منذ عدوان حلف شمال الأطلسى”الناتو” عليها عام 2011 حالة من الفوضى والانفلات الأمني فى ظل انتشار السلاح والتنظيمات الإرهابية التي حاولت فرض نفوذها وسيطرتها على مختلف المدن والمناطق ولا سيما في العاصمة طرابلس التى تنتشر فيها ميليشيات حكومة الوفاق المدعومة من النظام التركي.

وحول سد النهضة أكد السيسي أن بلاده حرصت على مدار السنوات الماضية على التعامل مع هذه المسالة من خلال التفاوض وقال:”ما زلنا متحركين فى هذا الاتجاه..تحركنا إلى مجلس الأمن هو حرص منا على السير فى المسار الدبلوماسى حتى نهايته من أجل الشعب الأثيوبى”.

وكانت مصر طالبت فى التاسع من الشهر الجارى بتحديد إطار زمنى محدد للمفاوضات حول سد النهضة الذى تبنيه إثيوبيا على نهر النيل الأزرق أحد أهم روافد نهر النيل منعا لأن تصبح أداة جديدة للمماطلة والتنصل من الالتزامات الواردة بإعلان المبادىء الذى وقعته مصر وإثيوبيا والسودان عام 2015 .

كما دعا السيسي عناصر الجيش المصري في المنطقة الغربية العسكرية إلى الاستعداد لتنفيذ أى مهمة داخل حدود مصر أو إذا تطلب الأمر خارج الحدود.

انظر ايضاً

مصر.. إحباط محاولة لتنفيذ عمل إرهابي شمال سيناء

القاهرة-سانا أعلنت وزارة الداخلية المصرية تمكن وحداتها الأمنية بمنطقة التلول في شمال سيناء من إحباط …