الاتحاد الأوروبي: ضم أجزاء من الضفة الغربية انتهاك خطير للقانون الدولي

القدس المحتلة-سانا

أكد ممثل الاتحاد الأوروبي سفين كون فون بورغسدورف اليوم أن مخطط الاحتلال الإسرائيلي لضم أجزاء من الضفة الغربية إلى كيانه يشكل انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي ويهدد حياة الفلسطينيين ومقدساتهم.

وأوضح بورغسدروف وفقاً لوكالة وفا خلال جولة لممثلي وسفراء دول الاتحاد الأوروبي شملت عدداً من المراكز الفلسطينية في الضفة الغربية أن الفلسطينيين يتعرضون بشكل متصاعد لاعتداءات وانتهاكات قوات الاحتلال والمستوطنين إضافة إلى استمرار قضم أراضيهم لتوسيع الاستيطان مشدداً على موقف الاتحاد الأوروبي المستند إلى القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وأشار بورغسدروف إلى أن مخطط الضم ستترتب عليه كوارث سياسية وإنسانية على حياة الفلسطينيين إضافة إلى زيادة انتهاكات المستوطنين وعمليات هدم منازل الفلسطينيين وممتلكاتهم وسرقة أراضيهم.

انظر ايضاً

بيسكوف: العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي سيئة

موسكو-سانا أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن العلاقات بين روسيا