الخارجية الروسية: أكثر من 100 صحفي تضرروا من عنف الشرطة الأمريكية

موسكو-سانا

انتقدت وزارة الخارجية الروسية استهداف الشرطة الأمريكية الصحفيين خلال تغطيتهم الاحتجاجات الشعبية ضد العنصرية في الولايات المتحدة.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا في مدونة نشرتها اليوم على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن أكثر من 100 صحفي تضرروا من تصرفات الشرطة في الولايات المتحدة أثناء تغطيتهم الاحتجاجات الأخيرة داعية السلطات إلى التوقف عن استخدام العنف ضد الصحفيين.

واستنكرت زاخاروفا النفاق الدولي حيث تشهد الساحات الأمريكية أعمال عنف وقمع مشيرة إلى وقوع مجازر بين الشرطة والمحتجين الذين بإمكانهم أن يرووا قصصا حول كيفية البقاء على قيد الحياة في الساحات لكن النفاق الدولي لم يلغه أحد.

وتساءلت زاخاروفا هل سيبلغ وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو ضيوفه بإنجازات الولايات المتحدة في مجال حماية حقوق الإنسان أو لعله سيتباهى بابتكار جديد في هذا المجال ألا وهو إطلاق الرصاص المطاطي على مراسلين أجانب ورش الغازات المسيلة للدموع في وجوههم وقالت “هناك بالفعل ما يمكن الاعتزاز به وهو أن أكثر من 100 صحفي أمريكي وأجنبي تضرروا من عنف أجهزة الأمن”.

وأعربت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها عن الاستياء من العنف المستمر من قبل أفراد الأمن الأمريكي إزاء الصحافة الدولية بما فيها الروسية التي تغطي الاحتجاجات في الولايات المتحدة.

وجاء في الييان.. نقيم العنف المقصود الذي تعرضت له في واشنطن في الأول من حزيران الإعلامية بوكالة سبوتنيك نيكول روسيل على أنه “خطوة غير صديقة من طرف سلطات الولايات المتحدة وانتهاك صارخ للالتزامات الدولية في ضمان أمن الصحفيين”.

من جانبها أعلنت رئيسة تحرير وكالة روسيا سيغودنيا الإخبارية وقناة روسيا اليوم مرغريتا سيمونيان عن عزمها مقاضاة عناصر من الشرطة الأمريكية اعتدوا على صحفيي الوكالة نيقولاي تورغييف ونيكول روسيل أثناء تغطيتهما الاحتجاجات التي تشهدها مدن أمريكية عدة على خلفية مقتل جورج فلويد الأمريكي من أصول إفريقية.

وقالت سيمونيان إنه “خلال الأيام الثلاثة الأخيرة اعتدت الشرطة الأمريكية مرتين على صحفيي وكالتنا هما مراسل نوفوستي في مينيابوليس ومنتج وكالة سبوتنيك في واشنطن وفي كلتا الحالتين كانا يظهران بطاقتيهما ويعلنان بصوت عال أنهما من الإعلاميين”.

وتابعت سيمونيان “لو كنا في دولة قانون لتقدمنا بدعوى إلى القضاء ولكن في أمريكا المعاصرة لا يوجد سبب للتوقع أن القضاء سيتصرف بصورة أفضل من الشرطة.. مع ذلك سنفكر في هذا الموضوع”.

انظر ايضاً

موسكو: ندعو إلى زيادة المساعدات لسورية بالتنسيق مع حكومتها.. وواشنطن تشوه الحقائق

موسكو-سانا أكدت روسيا أن انتقاد الولايات المتحدة الفيتو الروسي الصيني على مشروع قرار في مجلس …