الشريط الأخباري

تسيير رحلات لنقل العسكريين في عدد من المحافظات

المحافظات-سانا

سيرت اليوم في عدد من المحافظات باصات نقل داخلي وسرافيس وميكروباصات لنقل العسكريين وذلك بناء على قرار مجلس الوزراء القاضي بتأمين وسائط نقل بين المحافظات للعسكريين وفق الحاجة.

ففي اللاذقية ذكر مدير شركة النقل الداخلي المهندس طلال حورية في تصريح لـ سانا أن الشركة سيرت اليوم 15 باصا الى محافظات دمشق وحمص و حماة وحلب وفق حاجة النقل للعسكريين لافتا إلى أنه تم تسيير 7 باصات بولمان و3 باصات نقل داخلي إلى دمشق و3 باصات بولمان إلى حمص إضافة إلى باص بولمان إلى حلب و باص نقل داخلي إلى حماة.

ولفت إلى أن الشركة سيرت يوم أمس 22 باصا إلى هذه الوجهات وقبلها 19 باصا مبينا أن الشركة تتخذ إجراءات السلامة الموصى بها في عمليات النقل من خلال عملية التعقيم اليومية والالتزام بنقل العسكريين على حسب عدد المقاعد منعا للازدحام.

وفي السويداء تواصل اليوم تسيير رحلات لنقل العسكريين من مدينة السويداء إلى دمشق وحمص وطرطوس واللاذقية من مركز الانطلاق الشمالي وفقا لمدير مراكز الانطلاق بالسويداء لؤي رضوان الذي أوضح أنه تم تسيير عشر رحلات اليوم إلى دمشق منذ الساعة الخامسة صباحا إضافة إلى تسيير رحلة بولمان باتجاه محافظات حمص وطرطوس واللاذقية.

وفي حمص بين حسام منصور عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل أنه تم تسيير عدد من الباصات اليوم لنقل العسكريين من مركز الانطلاق بالكراج الجنوبي إلى المحافظات الأخرى وذلك وفق الحاجة.

ولفت منصور أنه تم تكليف مدير الكراج بتسيير الرحلات وفق الحاجة كما تم التوجيه لمديري النواحي ورؤساء البلديات لتأمين النقل للعسكريين من قراهم ومناطقهم إلى الكراج الجنوبي وبالعكس.

وفي حلب تواصل اليوم تسيير الحافلات المخصصة لنقل العسكريين إلى المحافظات انطلاقا من كراج الراموسة.

وأوضح مصدر في قيادة شرطة المحافظة في تصريح لمراسل سانا أنه يتم تسيير باصات على مدار الساعة لنقل العسكريين ممن انتهت إجازاتهم بهدف الالتحاق بقطعاتهم العسكرية في محافظات دمشق وحمص وحماة وطرطوس واللاذقية.

وتستمر الجهات المعنية في محافظة طرطوس بتأمين وسائل نقل العسكريين بين أماكن سكنهم ومراكز خدمتهم في المناطق وإلى محافظات حمص واللاذقية وحلب ودمشق.

وفي طرطوس قال عضو المكتب التنفيذي المختص لقطاع النقل حسان ناعوس أنه يتم يومياً تأمين وسائل لنقل العسكريين من مختلف المناطق إلى مراكز خدمتهم لافتا إلى أنه يتم بشكل متواصل وحسب الحاجة تأمين وسائل النقل اللازمة للعسكريين والعاملين في القطاع الطبي.