السيد: التصدي لانتشار فيروس كورونا يتطلب انضباطاً أخلاقياً ومجتمعياً من كل القطاعات

دمشق-سانا

أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد أن سلسلة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة بهدف التصدي لانتشار فيروس كورونا في البلاد تتطلب انضباطاً أخلاقياً ومجتمعياً من قبل كل القطاعات دون استثناء والالتزام بكل ما يصدر عن وزارة الصحة من تعليمات بهذا الخصوص.

وقال الوزير السيد في لقاء مع قناة السورية مساء اليوم إنه وبالتزامن مع إعلان الحكومة إغلاق كل أماكن التجمعات قامت وزارة الأوقاف واتحاد علماء بلاد الشام والمجلس العلمي الفقهي بدراسة الواقع بناء على تقارير وزارة الصحة وإصدار فتوى بتعليق صلاة وخطبة الجمعة وصلوات الجماعة في مساجد سورية بشكل مؤقت.

وشدد الوزير السيد على أن وزارة الأوقاف معنية كباقي الوزارات باتخاذ إجراءات للوقاية من هذا “الوباء” ولا سيما أن هناك حشودا كبيرة من المواطنين تأتي لأداء فروض العبادة في بيوت الله يوم الجمعة مشيرا إلى أن المصافحة هي من أهم طرق انتشار الفيروس .

وأوضح وزير الأوقاف أن صلاة الجمعة وخطبتها هي فرض عين على كل الناس مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه عندما تكون هناك “حالة وباء غير مسبوقة” فإن الفقهاء يصدرون الفتوى التي يستنبطونها من النصوص الشرعية لأن الحفاظ على النفس البشرية هو من مقاصد الشريعة الإسلامية.

ولفت الوزير السيد إلى أن القول بان سورية ما زالت خالية من انتشار فيروس كورونا ولم تسجل فيها أي إصابة حتى الآن لا يعني أن الفيروس غير موجود ولا سيما أن فترة حضانته تمتد لـ 15 يوما مشيرا إلى أن خطره لا يكمن بنسبة الوفيات بل بنسبة تفشيه السريعة.

وأشار وزير الأوقاف إلى أن هناك فرقا بين نشر الهلع والتوعية المجتمعية ولا سيما على مواقع التواصل الاجتماعي قائلا:”يجب أن نكون صريحين في إطلاع الناس على الحقائق لكن يجب أن يكون هناك انضباط أخلاقي لأن الموضوع يتعلق بصحة الناس وحياتهم ونحن أمام واقعة غريبة وخطيرة والدول الكبرى لم تستطع السيطرة على هذا الوباء بعد”.

انظر ايضاً

تسجيل 6 وفيات و527 إصابة جديدة بكورونا في لبنان

بيروت-سانا سجلت وزارة الصحة اللبنانية 6 وفيات و527 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الأربع …