الشريط الأخباري

خبراء روس: أردوغان نزع القناع عن وجهه الحقيقي بدعم الإرهاب-فيديو

موسكو-سانا

أكد نائب مدير معهد رابطة الدول المستقلة الخبير العسكري الروسي فلاديمير يفسييف أن نظام رجب طيب أردوغان في تركيا أسقط القناع أخيرا عن وجهه الحقيقي بدعمه للإرهاب في سورية ومشاركته بشكل مباشر في أعمال عدائية ضدها وفي أماكن وجود المدنيين في محافظة إدلب.

وانتقد يفسييف في مقابلة مع مراسل سانا في موسكو اليوم استخدام جنود النظام التركي والإرهابيين الذين يدعمهم منظومات صاروخية أمريكية مضادة للطيران محمولة على الكتف ضد الطائرات السورية والروسية في محاولة استفزازية جديدة مذكرا بأن روسيا فقدت سابقا طائرتين في هذه المنطقة ولكن لديها ما ترد به إذا لم تتوقف هذه الاستفزازات.

واستبعد يفسييف أن يستجيب حلف شمال الأطلسي ناتو لاستغاثة النظام التركي ومساعدته في إدلب لأنه يدعم التنظيمات الإرهابية هناك في خرق فظ للقانون الدولي.

وفي مقابلة مماثلة أكد المستعرب والمحلل السياسي الروسي المختص بشؤون الشرق الأوسط أندريه ستيبانوف أن العدوان التركي على سورية هو غزو سافر وانتهاك لجميع المبادئ والقواعد الدولية مشددا على حق سورية في الدفاع عن أراضيها المحتلة من قبل النظام التركي.

ولفت ستيبانوف إلى أن النظام التركي يتحمل مسؤولية هذا التصعيد لتجاوزه جميع الخطوط الحمراء.

ونوه ستيبانوف بالانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في دحره للإرهاب في شمال سورية موضحا أن نظام أردوغان حشر نفسه في مأزق بتورطه في دعم الإرهابيين في سورية لأنه سيحصد عواقب وخيمة من سياساته العدوانية.

وشدد ستيبانوف على دعم النظام التركي التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها “هيئة تحرير الشام” وهذا ما يفضح جميع مزاعم وادعاءات هذا النظام حول قلقه على مصير اللاجئين مبينا أن هذا التواطؤ والدعم كانا واضحين منذ بداية الأزمة في سورية وهذا ما يدل عليه مرة أخرى إجراء إحدى القنوات التلفزيونية التركية مقابلة مع الإرهابي المدعو “أبو محمد الجولاني” متزعم تنظيم جبهة النصرة المدرج على لائحة الإرهاب الدولية.

بدوره أكد رئيس مركز دراسات إيران المعاصرة المحلل السياسي الروسي رجب صفاروف أن سياسات النظام التركي “وقحة وقصيرة النظر” لكونه موجودا على الأراضي السورية بصفة “المعتدي والغازي” مشددا على أن تحرير الأراضي السورية من الإرهاب واجب ومسؤولية الدولة السورية التي تملك كامل الحق في ذلك.

وأشار صفاروف إلى أن النظام التركي يعتدي على أراض سورية ويحتل إدلب ويعطي لنفسه الحق في تقرير مصير هذه المحافظة السورية لافتا إلى استمرار روسيا في دعم سورية في تحرير أراضيها من الإرهاب.

انظر ايضاً

خبراء سياسيون روس: أردوغان يمارس سياسة عدوانية وقحة-فيديو

موسكو-سانا جدد خبراء سياسيون روس التأكيد على ضرورة الحفاظ على وحدة وسلامة الأراضي السورية والقضاء …