الشريط الأخباري

موسكو: واشنطن تحاول تمهيد الطريق لنشر أسلحة نووية جديدة في أوروبا

موسكو-سانا

أكد رئيس اللجنة الدولية في مجلس الاتحاد الروسي كونستانتين كوساتشيف أن التدريبات الأميركية التي تم الكشف عنها تمهد الطريق نحو نشر أسلحة نووية جديدة في القارة.

وأوضح كوساتشيف في حديث لوكالة سبوتنيك اليوم أن”هدف واشنطن من هذه التدريبات يتمثل في الحفاظ على مستوى عال من حالة التخويف من روسيا” مشيرا إلى أن النتيجة المطلوبة هي الإيحاء للأوروبيين بأن “مثل هذا الهجوم محتمل.. وعلى الدول الأوروبية تسليح نفسها بدل التفاوض أو توقيع اتفاقيات بشأن الحد من التسلح”.

وكان مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية كشف أن وزير الدفاع مارك إسبر شارك في تدريب عسكري سري في وقت سابق من هذا الأسبوع تم فيه الرد على ضربات نووية افتراضية مع روسيا.

وورد في وثيقة خاصة بالسياسة النووية الأمريكية مؤخرا أن الولايات المتحدة ستقوم بتعزيز قدراتها النووية بسبب قلقها من الأسلحة النووية الروسية في خطوة قد تزيد من خطر حدوث توتر بين البلدين.