الشريط الأخباري

سفير كوريا الديمقراطية بدمشق: نقف بثبات إلى جانب سورية

دمشق-سانا

أكد سفير كوريا الديمقراطية الشعبية بدمشق مونغ جونغ نام أن العلاقات بين سورية وكوريا مميزة ومبنية على المبادئ والأخلاق وأن حكومة بلاده تدعم بثبات نضال سورية لحماية سيادتها وسلامة أراضيها.

وقال السفير مونغ خلال حفل استقبال أقامته السفارة بمناسبة الذكرى السنوية الثامنة والسبعين لميلاد القائد كيم جونغ ايل نقف بثبات الى جانب سورية حكومة وجيشا وشعبا في نضالها العادل الرامي الى حماية سيادة البلاد وامنها وسلامة أراضيها.

وأشار إلى أن العام الماضي شهد تبادلا نشيطا للوفود بين البلدين إضافة إلى أن الدورة الحادية عشرة للجنة المشتركة جرت بنجاح الأمر الذي يدل على عمق ومتانة العلاقات الاستراتيجية القائمة بين البلدين.

من جانبه أكد رئيس مجلس الشعب حموده الصباغ أن الصداقة التي تربط سورية بكوريا الديمقراطية تمتد لسنين طويلة أرسى دعائمها القائد المؤسس حافظ الأسد والرئيس كيم ايل سونغ والقائد كيم جونغ ايل واستمرت وتوطدت علاقات الصداقة والتعاون في ظل قيادة السيد الرئيس بشار الأسد والرئيس كيم جونغ وون.

الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين بين أن العلاقات التي ربطت بين سورية وجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية تجاوزت اختبارات الزمن وكانت منذ تأسيسها علاقات تسير نحو الأمام دون أي تراجع ورغم السنوات الصعبة التي مر بها البلدان ازدادت العلاقات متانة وتصدى البلدان للهجمات المتشابهة التي تعرضا لها.

حضر الحفل رئيس وأعضاء لجنة الصداقة البرلمانية السورية الكورية وعدد من أعضاء مجلس الشعب.

محمد كركوش