الشريط الأخباري

عائلة أرجنتينية تعبر عن إعجابها بمدينة تدمر الأثرية وإرثها الحضاري الكبير

تدمر-سانا

عبرت عائلة أرجنتينية زارت مدينة تدمر التاريخية عن إعجابها الشديد وسعادتها الغامرة بمشاهدة تاريخ المدينة وفنونها المعمارية وإرثها الحضاري الكبير رغم استيائها بعد اطلاعها على آثار الدمار الذي طال أبرز المعالم الأثرية جراء اعتداءات إرهابيي تنظيم “داعش”.

وأوضح الأب رافائيل صوميني وهو أستاذ جامعي متقاعد في تصريح لمراسل سانا أن الهدوء الذي لمسه وعائلته في تدمر وما شعروا به من أمان أتاح لهم التجوال في منطقة أثرية واسعة ومذهلة مبيناً أن ذلك كفيل بتعزيز عودة السياحة لهذه المدينة المعروفة عالميا.

كما أعرب عن أسفه الشديد بعد مشاهدته صروحا أثرية وقد أصبحت أكواماً من الحجارة نتيجة تعرضها للدمار من قبل أعداء الثقافة الإنسانية الذين ارتكبوا هذه الجرائم البشعة.

بدورها اشارت الزوجة بلانكا عيسى وهي مدرسة متقاعدة في تصريح مماثل إلى أن حلمها تحقق مع عائلتها بزيارة مدينة تدمر معربة في الوقت نفسه عن حزنها وألمها للتخريب الذي طال المعالم الحضارية للمدينة من قبل الإرهابيين أعداء التنوير والفكر الثقافي وناشدت المنظمات الثقافية الدولية المختصة بضرورة المساهمة الجادة في إعادة ترميم هذه الأثار التي تعتبر ملكاً للإنسانية جمعاء.

من جانبها لفتت الابنة ناتاليا وهي طالبة إلى أن مدينة تدمر جميلة للغاية ومكان يستحق الزيارة موضحة أنها ستنقل مشاهداتها إلى زملائها في المدرسة وإلى جميع أصدقائها مزودة بالصور التي وثقت ذلك مشيرة إلى أنها ستشجعهم على زيارة سورية ومقابلة شعبها اللطيف والكريم.

عدنان الخطيب

انظر ايضاً

باحثون ودارسون في زيارة اطلاعيه لمدينة تدمر

تدمر-سانا اطلعت مجموعة من الدارسين والباحثين بالسياحة والآثار على الأوابد الأثرية في مدينة تدمر وما …