ولايتي: صفقة القرن محكومة بالفشل ولن تحقق أي نتائج

طهران-سانا

أدان مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي المخطط الأميركي المسمى “صفقة القرن” مؤكدا أنه محكوم بالفشل ولن يحقق أي نتائج.

وقال ولايتي في بيان اليوم إن هذا المخطط الذي يصلح وصفه بأنه “خدعة القرن” محاولة أميركية لزعزعة الأمن في منطقة غرب آسيا موضحا انه يحمل بين طياته رسائل خطيرة من ضمنها نقض قوانين مجلس الأمن الدولي والقوانين الدولية وزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

بدوره أكد المجلس الأعلى للثورة الثقافية في إيران أن “صفقة القرن” تمثل ظلما كبيرا للشعب الفلسطيني ومصيرها الفشل الذريع.

وأشار المجلس في بيان له إلى أن “صفقة القرن” تهدف لإلغاء حقوق الشعب الفلسطيني ولاسيما حق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى ديارهم لافتا إلى أنه من خلال تجربة العقود الأخيرة وفشل جميع المخططات الرامية للقضاء على القضية الفلسطينية فإن “صفقة القرن” ستفشل وتزول وما سيبقى شامخا هو المقاومة في مسار تحرير الأرض المحتلة من براثن الاحتلال.

ودعا المجلس إلى ضرورة بذل الجهود من قبل جميع المطالبين بالعدالة وأحرار العالم من أجل الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وأكد النائب الأول للرئيس الإيراني اسحاق جهانغيري أن ما تسمى “صفقة القرن” مصيرها الفشل.

ونقلت وكالة إرنا عن جهانغيري قوله في تغريدة على تويتر مخطط (صفقة القرن) الظالم الذي يكشف شكله ونصه عن غرور وهيمنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والصهيونية من جانب ومظلومية واضطهاد الشعب الفلسطيني من جانب آخر هو عار القرن الكبير.

وأضاف في ظل مقاومة ووعي الفلسطينيين والمسلمين وأحرار العالم لن يكون مآل الصفقة إلا الفشل والخزي.

بدوره أكد رئيس السلطة القضائية الإيرانية ابراهيم رئيسي أن الصفقة خدعة هدفها تكريس الظلم والعدوان الذي يمارسه كيان الاحتلال الصهيوني بحق الشعب  الفلسطيني.

وشدد على أنه لا أحد يستطيع إسكات صرخة المناداة بالعدالة لدى الشعب الفلسطيني وسائر أحرار العالم والتي برزت اليوم في إطار المقاومة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن أمس الأول في انتهاك سافر للقرارات الدولية بنود ما تسمى “صفقة القرن” الرامية لى تصفية القضية الفلسطينية على حساب حقوق الشعب الفلسطيني.

انظر ايضاً

أعضاء في الكونغرس يدعون إدارة بايدن لإلغاء ما تسمى (صفقة القرن)

واشنطن-سانا دعا اثنا عشر عضواً في الكونغرس الأمريكي إدارة الرئيس جو بايدن إلى إلغاء ما …