الشريط الأخباري

وحدات الجيش غرب حلب تواصل عملياتها المركزة ضد التنظيمات الإرهابية (تقرير إخباري)

حلب-سانا

تواصل وحدات الجيش العربي السوري عملياتها المركزة ضد التنظيمات الإرهابية في الريف الغربي لمدينة حلب وسط انهيارات متسارعة للإرهابيين على وقع الخسائر الكبيرة في صفوفهم وتدمير تحصيناتهم ونقاط تمركزهم التي اتخذوها منطلقاً للاعتداء على أحياء المدينة.

كاميرا سانا التقت رجال الجيش في الخطوط الأولى على محور خان طومان ورصدت معنوياتهم العالية وتصميمهم على مواصلة المعركة حتى دحر الإرهاب نهائياً وتطهير الريف الغربي من التنظيمات الإرهابية التي تعتدي بشكل متكرر على أهالي مدينة حلب.

الضابط الميداني في إحدى وحدات سلاح المدفعية والصواريخ أوضح لمراسل سانا الحربي أن الوحدة وجهت ضربات محكمة من خلال رمايات مدفعية وصليات صاروخية دقيقة ومركزة ضد مقرات وتحصينات الإرهابيين في الأرياف وحققت إصابات مباشرة أسفرت عن تدميرها وإيقاع الإرهابيين قتلى ومصابين.

وحول محاور العمليات أضاف الضابط الميداني أن فتح محور العمليات العسكرية الاستراتيجي في خان طومان وبقية المحاور يأتي من أجل وضع حد للجرائم التي ترتكبها التنظيمات الإرهابية بحق الأهالي الآمنين في مدينة حلب وتطهير المنطقة من الإرهاب وكذلك لتحرير الأهالي في الريف المتداخل بين حلب وإدلب من سطوة المجموعات الإرهابية التي تتخذهم دروعاً بشرية وتمنعهم من الخروج عبر الممرات الإنسانية.

وبين الضابط الميداني أن العمليات التمهيدية أسفرت عن تدمير الخطوط الأولى التي يتمركز فيها الإرهابيون على اتجاه المدينة ومرابض إطلاق القذائف وتكبيدهم خسائر بالأفراد والعتاد.

وفي النقاط المحصنة لوحدات الجيش على خطوط الاشتباك أكد عدد من المقاتلين وبروح معنوية عالية أنهم على أتم الجاهزية لاستكمال تطهير المنطقة من الإرهاب ومواصلة العمليات حتى تحرير آخر شبر من دنس الإرهاب.

قصي رزوق

انظر ايضاً

هكذا قام الجيش العربي السوري بالقضاء على إرهابيي أردوغان وتدمير مدرعاتهم على محور النيرب