نواب أمريكيون ينددون بكذب ترامب بشأن الإصابات جراء الضربة الصاروخية الإيرانية

واشنطن-سانا

ندد نواب من الحزب الديمقراطي الأمريكي بكذب الرئيس دونالد ترامب بشأن الإصابات التي تعرض لها جنود أمريكيون جراء الضربة العسكرية الإيرانية على قاعدة عين الأسد في غرب العراق ومحاولته الفاشلة التقليل من عددها وخطورتها.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون” أقرت أمس بإصابة 34 من جنودها نتيجة الضربة الصاروخية الإيرانية في الثامن من الشهر الجاري ردا على جريمة اغتيال الفريق قاسم سليماني ورفاقه مكذبة من جديد ترامب الذي نفى وقوع أي إصابات.

ونقلت وكالة فرانس برس عن المرشح الديمقراطي المحتمل للرئاسة جو بايدن قوله خلال مهرجان انتخابي في نيو هامبشاير “إن ترامب رفض إصابات الجنود” مضيفا: “أجد ذلك بكل صراحة مقرفا.

من جهتها قالت عضو الكونغرس عن ولاية فلوريدا ديبي واسرمان شولتز: “على الرغم من أن ترامب يقلل من هذه الإصابات .. فإن نصف إصابات الدماغ الرضحية تتطلب جراحة وقد تؤدي إلى إعاقة دائمة في دحض منها لمزاعم ترامب بعدم تعرض الجنود الأمريكيين لإصابات خطرة”.

بدوره أقر السيناتور عن ولاية رود آيلاند ورئيس السن للجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ جاك ريد بأن جنودا أمريكيين تعرضوا لإصابات خطيرة جراء الضربة الإيرانية وقال “إن تقليل حجم إصاباتهم خطأ صريح لترامب”.

وسبق أن أقر الجيش الأمريكي في الـ 17 من الشهر الجاري بإصابة 11 من جنوده باستهداف إيران قاعدة عين الأسد.

ووفقا لمراقبين فإن إدعاء ترامب عدم وقوع أي إصابات في صفوف قواته جراء الضربة الإيرانية يأتي في محاولة منه لامتصاص غضب الأمريكيين على سياساته المتهورة حيال طهران عبر النفي أولا ومن ثم الإعلان عن خسائر القوات الأمريكية تدريجيا.

انظر ايضاً

البنتاغون يقر بإصابة 64 جندياً أميركياً في الضربة الصاروخية الإيرانية على قاعدة عين الأسد

واشنطن-سانا أقرت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” بإصابة 64 من جنودها جراء الضربة الصاروخية الإيرانية التى …