الشريط الأخباري

بدء أعمال المؤتمر الدولي حول ليبيا في العاصمة الألمانية

برلين-سانا

بدأت في العاصمة الألمانية برلين اليوم أعمال المؤتمر الدولي حول ليبيا بهدف تعزيز وقف إطلاق النار والتمهيد لإطلاق عملية سلام.

وذكرت وسائل إعلام ألمانية أن المؤتمر الذي يعقد برعاية الأمم المتحدة يشارك فيه ممثلون عن 11 دولة هي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين إضافة إلى مصر وإيطاليا والنظام التركي والجزائر والإمارات والكونغو إلى جانب الدولة المنظمة ألمانيا ومنظمات دولية عدة.

ومن المقرر مع انتهاء المؤتمر في وقت لاحق اليوم إصدار بيان مشترك يطلب وقفا للتدخلات الخارجية واحتراما لحظر تسليم الأسلحة إلى ليبيا.

وقال هايكو ماس وزير خارجية ألمانيا لصحيفة بيلد إن “المؤتمر يمكن أن يكون خطوة أولى من أجل السلام في ليبيا”.

وعلى هامش المؤتمر شهد مقر الاستشارية الألمانية مكان عقدها مظاهرات نظمها اليوم مواطنون ليبيون وعرب ومنظمات حقوقية ألمانية رافضة تدخل النظام التركي في ليبيا حيث رفع المحتجون لافتات كتبت عليها عبارة “أردوغان يرسل المرتزقة والإرهابيين إلى طرابلس”.

وتشهد ليبيا منذ عدوان حلف شمال الأطلسي الناتو عليها عام 2011 حالة من الفوضى والانفلات الأمني في ظل انتشار السلاح والتنظيمات الإرهابية التي تحاول فرض نفوذها وسيطرتها على مختلف المدن والمناطق بينما يتنازع على السلطات حاليا طرفان أساسيان هما حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج والحكومة الموازية العاملة في شرق ليبيا التي يدعمها مجلس النواب في مدينة طبرق والجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر.

وزاد من تأزم الأوضاع في ليبيا مؤخرا وصول مجموعات من الإرهابيين المرتزقة الذين أرسلهم النظام التركي من شمال سورية إلى ليبيا.

انظر ايضاً

موسكو تؤكد أهمية عقد المؤتمر الدولي حول ليبيا

موسكو-سانا أكدت وزارة الخارجية الروسية على أهمية عقد المؤتمر الدولي حول ليبيا في 19 الجاري …