الشريط الأخباري

السفير التشيكي السابق لدى تركيا: أردوغان تلقى صفعة قوية في سورية

براغ-سانا

أكد السفير التشيكي السابق لدى تركيا توماش لانييه أن المغامرات العسكرية المكلفة التي يقوم بها نظام رجب طيب أردوغان في سورية وليبيا تهدف لإبعاد الأنظار عن المشاكل الجدية التي يواجهها الاقتصاد التركي.

ونقل موقع سيزنام الإخباري التشيكي عن لانييه قوله إن “الاقتصاد التركي يتخبط بالمشاكل ورغم ذلك فإن أردوغان وبدلا من القيام بالإصلاحات المطلوبة يستمر في مغامراته العسكرية التي كانت بداياتها ضد سورية والآن في ليبيا من خلال إرسال قوات من جيشه ومرتزقته إليها”.

ولفت لانييه إلى أن “أردوغان تلقى صفعة قوية في سورية وهو يحاول أن يعوض شيئا من ذلك في ليبيا من خلال الاتفاقية التي وقعها مع حكومة فايز السراج والتي تمثل خرقا للقانون الدولي وتلحق الضرر بالعديد من دول البحر الأبيض المتوسط”.