الشريط الأخباري

الجيش يعثر على شبكات أنفاق وخنادق حفرها الإرهابيون قبل اندحارهم بريف إدلب الجنوبي الشرقي

إدلب-سانا

خلال عملياتها لتمشيط القرى والبلدات المحررة من الإرهاب بريف إدلب الجنوبي عثرت وحدات من الجيش العربي السوري على شبكة من الأنفاق والخنادق والتحصينات تمتد لعشرات الكيلومترات تصل بين عدد من القرى والمناطق التي كانت تنتشر فيها التنظيمات الإرهابية قبل اندحارها.

وذكر قائد ميداني في تصريح لمراسل سانا أنه خلال تمشيط القرى والبلدات التي حررها الجيش من الإرهاب لرفع مخلفات الإرهابيين من الألغام والمفخخات وتأمين عودة المدنيين إلى منازلهم عثرت وحدات الجيش في قرى الرفة وتل الشيح وأم جلال وغيرها بريف إدلب الجنوبي الشرقي على شبكات من الأنفاق والخنادق والتحصينات الهندسية تمتد لعشرات الكيلومترات حفرتها التنظيمات الإرهابية لتأمين تنقل إرهابييها وتأمين الدعم اللوجستي والاحتماء من ضربات الجيش.

ولفت المصدر إلى العثور بداخل الأنفاق على عدد من قتلى الإرهابيين الذين كانوا يتحصنون بداخلها ويتخذونها منطلقاً لاعتداءاتهم على نقاط الجيش والمناطق الآمنة.

وعثرت وحدات من الجيش أمس خلال عملياتها ضد التنظيمات الإرهابية بريف إدلب الجنوبي الشرقي على مدافع من عيارات مختلفة وصواريخ (تاو) أمريكية الصنع وطائرات مسيرة وعربة غربية الصنع مخصصة لتنسيق الإشارة والاتصال ومشفى ميداني وبنادق آلية وقناصات وذخائر أسلحة رشاشة وجميعها من مخلفات المجموعات الإرهابية.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في الـ 24 من الشهر الجاري تطهير ما يزيد على 320 كيلومتراً مربعاً وطرد تنظيم جبهة النصرة وبقية التنظيمات الإرهابية المسلحة منها والدخول إلى أكثر من أربعين بلدة وقرية بريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

انظر ايضاً

كاميرا سانا برفقة وحدات الجيش في منطقة تلة النار بريف إدلب الجنوبي بعد تحريرها من الإرهاب