مربو الثروة الحيوانية بحماة يطالبون بزيادة كمية النخالة الموزعة عبر مؤسسة الأعلاف

حماة-سانا

يعاني قطاع الثروة الحيوانية من تأثيرات سلبية تهدد استمرارية العمل وتنذر بتوقفها أبرزها انخفاض مادة النخالة من المقنن العلفي التي تعد العصب الرئيسي لتغذية وتطوير الثروة الحيوانية.

وجاءت الخطوة للسورية للحبوب بعد إبرام عقود مع شركة خاصة لبيعها نحو ألف طن من مادة النخالة والتي أدت لفقدان المادة من مخازن مؤسسة الأعلاف بحماة بعدما كان يتم بيعها للمربين بأسعار مخفضة ضمن سلة المقنن العلفي المقدمة للأغنام والأبقار والماعز والجواميس.

وفي هذا الإطار تحدث عدد من مربي الثروة الحيوانية بحماة لنشرة سانا الاقتصادية حيث أشار المربي خليف الجاسم إلى أنه خلال مراجعته لفرع الأعلاف لاستلام حصته من المقنن العلفي فوجئ بعدم وجود المادة وأنها موجودة حصراً في السوق السوداء بأسعار مضاعفة.

ولفت المربي مزيد العلي إلى أنه يشتري النخالة من السوق السوداء بسعر يتراوح بين 90 و 100 ليرة للكيلو الغرام بينما كان سعرها في مؤسسة الأعلاف ضمن المقنن العلفي 45 ليرة ما زاد الأعباء المادية عليناً وستؤدي إلى ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء في السوق المحلية وهذا انعكس سلباً على المستهلكين.

وبين المربي فيصل السلوم عدم قدرته على شراء النخالة من القطاع الخاص بسبب ارتفاع سعره مقارنة بمؤسسة الأعلاف مطالباً بزيادة الكمية المخصصة ضمن المقنن العلفي وخاصة في أشهر الشتاء.

من جهته أشار مدير فرع مؤسسة الأعلاف بحماة عثمان دعيمس في تصريح للنشرة إلى أن مبيعات الفرع تأثرت كثيراً بقرار بيع المادة للتجار فتراجعت الكميات المخزنة بشكل كبير مبيناً أن بيع النخالة للقطاع الخاص يعارض قرار اللجنة الاقتصادية بحصر بيع النخالة للمؤسسة العامة للأعلاف.

وأكد دعيمس أن الفرع جاهز لاستجرار كافة الكميات المنتجة من المطاحن الموجودة بالمحافظة البالغة 150 طناً يومياً والتي لا تسد حاجة المحافظة فنقوم باستجرار كميات إضافية من مطاحن حلب واللاذقية وطرطوس ولا يوجد مادة مكدسة أو تراكم في مستودعاتنا لافتاً إلى أن النخالة مادة مهمة للثروة الحيوانية ويزداد الطلب عليها في فصل الشتاء مع قلة المراعي.

بدوره أوضح مدير فرع السورية للحبوب بحماة عزمي باكير في تصريح مماثل أن إدارة المؤسسة أبرمت عقوداً مع القطاع الخاص لبيعه النخالة بسعر65 ليرة وهي ملتزمة بهذه العقود وفيما يتعلق بتأمين المقنن العلفي لمؤسسة الأعلاف فقد أصدرت قراراً بتوريد مادة النخالة المنتجة في مطاحن المحافظة “سلمية وحماة والسليم” إلى كل من القطاع الخاص وفرع الأعلاف بحماة مناصفة وفق نظام الدور.

سالم الحسين

نشرة سانا الاقتصادية

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency 

انظر ايضاً

كهرباء حماة: زيادة ساعات وصل التيار الكهربائي بالتزامن مع مواعيد ضخ المياه

حماة-سانا تعمل الشركة العامة لكهرباء حماة بالتعاون والتنسيق مع المؤسسة العامة لمياه الشرب في المحافظة …