الشريط الأخباري

مستجدات العلاج الدوائي والجراحة التنظيرية للأمراض الهضمية في مؤتمر علمي بدمشق

دمشق-سانا

المستجدات العلاجية للأمراض الهضمية في إطار التشخيص والاستطباب الدوائي والعلاجي بالجراحة التنظيرية أبرز محاور المؤتمر العلمي الـ27 للجمعية السورية لأمراض الهضم الذي اختتمت اعماله اليوم تحت عنوان “الجديد في أمراض الهضم والكبد”.

وتضمن المؤتمر الذي أقيم في فندق إيبلا بدمشق نحو 30 محاضرة لأطباء من سورية ولبنان والعراق إضافة إلى تقديم جائزة البحث العلمي للطبيبين السوريين سمير الحفار وأيمن علي.

رئيس الجمعية الدكتور منصور ناصر الدين بين في كلمة له أن الهدف من المؤتمر تسليط الضوء على أحدث التدابير العلاجية في التنظير الهضمي وأمراض الأمعاء الالتهابية والكبد والمعثكلة ومواصلة التدريب لرفع المستوى العلمي والخدمات الطبية مؤكدا حرص الجمعية على مشاركة أطباء من خارج سورية ضمن المؤتمر للاطلاع على تجاربهم وتبادل الخبرات.

ولفت رئيس المؤتمر الدكتور ماجد شربك في كلمة مماثلة إلى المستويات العلاجية المتقدمة التي شهدها مجال الأمراض الهضمية لجهة الاستطباب والتشخيص عبر أحدث الأجهزة العالمية والتي أسهم المؤتمر بالاطلاع عليها بشكل عملي خلال ورشة العمل التي سبقت افتتاحه.

وأشار الدكتور رائد أبو حرب إلى أن تطور الأجهزة الطبية الاستقصائية في قياس مرونة الكبد أسهم بالاستغناء عن أخذ الخزعة من المريض عبر عمل جراحي منوها بالعلاجات الدوائية الحديثة لمرضى التهاب الكبد الفيروسي سي التي طرحت مؤخرا على شكل كبسولات عوضا عن الحقن وتصل نسب الشفاء بها إلى أكثر من 95 بالمئة.

وتحدث الدكتور أحمد عباس المدير الطبي بمشفى دمشق عن آخر التطورات في علاج آفات الأمعاء الالتهابية تنظيريا ودوائيا ولا سيما علاج داء كرون الذي ستطبقه سورية العام القادم بعد تجربته عالميا منذ ثلاث سنوات حيث شكل العلاج الحديث عبر دواء انتيانترلوكين قفزة نوعية لجهة نسبة الاستجابة واستمراريتها وتحسين نمط الحياة للمرضى.

بدوره قدم الدكتور خالد شيحة رئيس الشعبة الهضمية بمشفى دمشق عرضا حول تدابير معالجة أمراض الطرق الصفراوية عبر طريقة ابتكرها فريق من أطباء المشفى بإشرافه وهي تقنية فنية وضع صارفة دائمة للطرق الصفراوية عبر الجلد يستفاد منها بتخفيف عدد التدخلات بالتنظير لمرضى انسداد الطرق الصفراوية الناتج عن تشوه تشريحي خلال عمليات المفاغرة أو عملية معالجة البدانة حيث تمت هذه التقنية عبر جهاز تم تطويره بالمشفى وتتم متابعة الدراسات عليه حاليا.

ومن لبنان أشار الدكتور إيلي مخول إلى طرق معالجة الانسداد غير الورمي في الطرق الصفراوية وهو المرحلة التي تسبق التحول إلى ورم حيث يتم العلاج بشكل وقائي عن طريق تنظير متقدم لفتح الانسداد منوها بالتقدم الذي شهده العلم بهذا المجال والذي يوفر الكثير من التكاليف على المرضى والمشفى.

ولفت الدكتور زاهر حوماني من لبنان إلى تقنية جديدة تستخدم لأول مرة في الشرق الأوسط وهي العلاج بالأشعة الترددية للبنكرياس وتتم عبر توجيه إبرة بالصورة الصوتية عبر جدار المعدة إلى البنكرياس لحرق الورم مبينا أن هذا الإجراء يوفر في التدخلات الجراحية حيث أصبحت الجراحة التنظيرية منافسا قويا للجراحة التقليدية في عدد كبير من الحالات.

وشارك الدكتور فايز صندوق بدراسة مقارنة لتقنيات التشخيص لأمراض الطرق الصفراوية والبنكرياس والكبد عبر استخدام تقنيات الإيكو والطبقي المحوري والرنين المغناطيسي والتنظير حيث أثبتت الدراسات أن لكل حالة نوعا من التشخيص بتقنية محددة تحدد وفق مكان المرض من الشجرة الصفراوية وتسهم في ترشيد العمليات الاستقصائية وتشخيص أفضل.

ومن العراق قدم الدكتور أكرم العجيل دراسة عن قياس مرونة الكبد عبر استخدام الجيل الجديد من جهاز الفايبروسكان وشملت الدراسة تقييم حالة 3500 مريض في العراق مبينا أن الدراسة أثبتت الدقة العالية للكشف عن مرونة الكبد ودرجة التليف والدهون فيه والطحال وبعض الأورام قبل الوصول إلى المراحل الأخيرة بطريقة تشبه الإيكو تغني عن الجراحة وهي من التقنيات الحديثة وتوفر الجهد والمال.

وقدم الدكتور أيمن علي اختصاصي الهضمية بمشفى الأسد الجامعي بدمشق دراسة أجريت لنحو ألف مريض في المشفى على مدار عامي 2018-2019 حول دور تقنية  الإيكو عبر التنظير في توجيه التدبير بآفات البنكرياس والطرق الصفراوية موضحا أن الهدف تقييم تجربة المشفى عبر هذه التقنية حيث أثبتت الدراسة إيجابيتها لدى أكثر من 90 بالمئة من الحالات ما يشكل حافزا لنشرها في مشافي باقي المحافظات.

وسلطت اختصاصية التشخيص المخبري الدكتورة مي حداد الضوء عبر دراسة تحليلية شملت نحو 40 مريضا من مركز التهاب الكبد باللاذقية على دور العلاج الثلاثي المتضمن الهيبالدي كمنتج دوائي وطني بديل عن المنتج الدوائي الأجنبي تقدمه وزارة الصحة منذ عام 2017 بشكل مجاني للمرضى حيث اثبت الدواء فعالية كبيرة ووصلت نسب الاستجابة إلى 97 بالمئة خلال الشهر الأول من استخدامه.

ورافق المؤتمر الذي استمر لثلاثة أيام معرض لأحدث التجهيزات الطبية والأصناف الدوائية شارك به عدد من الشركات والمعامل الدوائية المحلية.

إيناس سفان

انظر ايضاً

الجراحة وفق الطب المسند بالبراهين في مؤتمر علمي بدمشق

دمشق-سانا طرح المؤتمر العلمي الرابع عشر للرابطة السورية للجراحين العامين مستجدات الجراحة العامة والتنظيرية وفق …