ثقافي المزة يحتضن أمسية لثلاثة قاصين من تجارب مختلفة

دمشق-سانا

خص المركز الثقافي الأمسية الأدبية التي أقامها اليوم للقصة القصيرة عبر نصوص القاها قاصون ينتمون لتجارب وبيئات مختلفة ومواضيع تنوعت بين الاجتماعي والوطني والإنساني.

القاص نهاد العيسى ركز على أسس القصة ومقوماته حيث تجلت العاطفة واضحة خلال رصده لأحداث واقعية فيما ألقاه من قصص قصيرة ولا سيما في تصديه للقهر والظلم والفقر.

على حين ألقت القاصة قتادة الزبيدي قصصا قصيرة جداً عبرت فيها عن انعكاس الحاضر الاجتماعي ومعاناة المرأة بشكل حديث اعتمد شكل الومضة والحالة الواحدة.

وعبرت القاصة عائشة قسوم في قصصها عن رصد نتائج الإرهاب والمؤامرات على المجتمع والأطفال إضافة إلى نصوص عاطفية وإنسانية في قصص قصيرة وقصيرة جداً معتمدة على الإحساس في صياغتها للنصوص.

وعن الأمسية رأت وفاء شباط رئيسة المركز الثقافي أن المواضيع “المطروقة” تبشر بتطور القصة القصيرة على الساحة الثقافة ولا سيما أنها تؤرخ لحالات المجتمع المعاصرة.

محمد خالد الخضر

انظر ايضاً

صناعة الدمى التراثية.. أهميتها وتطورها في ثقافي المزة

دمشق-سانا صناعة الدمى التراثية وتطورها واهميتها كان مضمون الندوة التي أقامها المركز الثقافي العربي في …