الشريط الأخباري

وزير الاتصالات والتقانة: تأهيل المراكز الهاتفية في المناطق المحررة وفقا لأولوياتها وأهميتها للمواطنين

حماة – سانا

تفقد وزير الاتصالات والتقانة المهندس إياد الخطيب المراكز الهاتفية في المناطق المحررة بالريف الشمالي لمحافظة حماة واحتياجات إعادة تأهيلها ووضعها بالخدمة بشكل متتال لتلبية احتياجات المواطنين العائدين لتلك المناطق.

وأشار الوزير خلال جولة اطلاعية له اليوم في منطقة صوران ومدينة طيبة الإمام بريف حماة الشمالي إلى أنه سيجري عقب الانتهاء من تأهيل وترميم مركز هاتف صوران وإعادة تزويده بمختلف التجهيزات اللازمة لعودة الخدمة الهاتفية خلال الأشهر القليلة المقبلة بالإضافة إلى وضع خطة للبدء بإعادة تأهيل المركز الهاتفي في مدينة طيبة الإمام الذي تعرض أيضاً لاعتداءات إرهابية كبيرة خلال الفترة الماضية.

من جهته أوضح المهندس منيب الأصفر مدير فرع الشركة العامة للاتصالات في حماة في تصريح لمراسل سانا أن نسبة الأضرار التي لحقت بمركز هاتف صوران جراء اعتداءات الإرهابيين أثناء سيطرتهم على المنطقة بلغت 80 بالمئة وقد تم إقرار خطة إسعافيه لإعادة تأهيل المركز والشبكات الهاتفية بقيمة 46 مليون ليرة سورية.

وأضاف: أن نسبة إنجاز أعمال تأهيل المركز حالياً هي 60 بالمئة ومن المتوقع الانتهاء منها خلال الشهرين المقبلين ووضعه في الخدمة مطلع العام 2020 وفق أحدث التقنيات.

يشار إلى أن مركز هاتف صوران كان قبل نهبه وتخريبه من قبل التنظيمات الإرهابية بسعة 10 آلاف خط هاتفي.

وخلال اجتماعه مع العاملين في قطاع الاتصالات والبريد في حماة استمع الوزير الخطيب إلى عرض حول واقع العمل وصعوباته وسبل الارتقاء به وجودة تقديم الخدمات واحتياجات المراكز الهاتفية التي تعرضت للتخريب بسبب الأعمال الإرهابية وسرقة محتوياتها ومستلزمات عودتها إلى العمل.

شارك في الجولة محافظ حماة محمد الحزوري ومدير الشركة السورية للاتصالات منير عبيد ومدير المؤسسة السورية للبريد حيان مقصود.

عبدالله الشيخ