الشريط الأخباري

15 دقيقة.. مبادرة تعرض خبرات الشباب وقصصهم المؤثرة

حمص-سانا

اتسمت مبادرة “15 دقيقة” الشبابية التي تتبناها لجنة العمل الطوعي في جمعية “البر والخدمات الاجتماعية” بحمص بالتحدي والثقة بالنفس من قبل المشاركين الذين تم اختيارهم لعرض قصص نجاحهم المفعمة بخبرات حياتية مؤثرة وسرد مواضيعهم ذات الأبعاد العلمية والاجتماعية والنفسية.

في هذا الجانب أوضح منسقا المبادرة عمار هاني وغزل الأشقر أن المبادرة التي انطلقت في العام 2016 ثم توالى تنفيذها كل عدة أشهر توفر للشباب فرصة التعبير عن أفكارهم الخاصة وعرض تجاربهم ومواضيعهم لإلهام الآخرين كما أنها تهدف لتحويل بعض هذه الأفكار لمشاريع على أرض الواقع حيث يتم العمل حاليا لإطلاق أولى المشاريع العملية المطروحة سابقا ضمن فعاليات المبادرة.

وأوضح منسقا المبادرة أنه تم في هذه النسخة اختيار 7 شباب تميزوا في عدد من المجالات لعرض أفكارهم وقصصهم أمام حضور واسع من مختلف فئات المجتمع على مسرح دار الثقافة في حمص.

المشارك محمد عبد الباري الدروبي سنة خامسة هندسة قوى ميكانيكية قدم مجموعة من الأفكار الرائدة حول ترشيد استهلاك الطاقة واستثمار المصادر الطبيعية كمصادر متجددة وتعديل السلوكيات المنزلية التي تهدر الطاقة.

أما الشابة ديانا مكي خريجة هندسة عمارة فاعتلت منصة المسرح لتقف بكل جرأة وثقة بالنفس معلنة أمام الحاضرين أنها عانت من التأتأة لسنوات وخرجت من معركتها منتصرة بعد أن جربت كل الطرق والوسائل على أيدي أطباء واختصاصيي نطق لتتحول من شخص انطوائي عاجز عن مواجهة المجتمع إلى متحدث لبق مؤكدة أن تقبل الذات وتقديرها بعيدا عن السعي لإرضاء الآخرين هو أول خطوة على طريق التعافي من أي مشكلة نفسية.

وقدمت الشابتان تالة الفين وديانا هارون من المرحلة الثانوية وجهة نظرهما وما يدور في ذهنيهما حول التعامل مع الاختلافات بين الناس والمجتمع لتطرحا العديد من أساليب التكيف وتقبل الآخر مع التأكيد على أن لكل قدراته المتميزة وملكاته التي ينفرد بها عن سواه.

تمام الحسن