الشريط الأخباري

التضخم السنوي في مصر يسجل أدنى معدل منذ عشر سنوات

القاهرة-سانا

هبط معدل التضخم السنوي العام في مصر إلى المستوى الأدنى له منذ عشر سنوات تقريبا ليسجل 4ر2 بالمئة في نهاية تشرين الأول المنصرم.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن الجهاز المركزي المصري للتعبئة والإحصاء قوله في بيان اليوم “سجل معدل التضخم السنوي الاجمالي 4ر2 بالمئة لشهر تشرين الأول 2019 مقابل 5ر17 بالمئة لنفس الشهر من العام السابق”.

وأرجع الجهاز أسباب هذا الانخفاض إلى تراجع أسعار المواد الغذائية وهي المكون الرئيس لسلة السلع التي يقاس بها مؤشر الأسعار بنسبة 3ر6 بالمئة.

وكانت مصر مرت بموجة تضخم غير مسبوقة للأسعار بعد قرار البنك المركزي تعويم الجنيه المصري في إطار برنامج إصلاح اقتصادي بدأته الحكومة المصرية في تشرين الثاني 2016 وبلغ التضخم ذروته في تموز 2017 حين سجل المؤشر السنوي لأسعار المستهلكين 2ر34 بالمئة إلا أنه أخذ في الانخفاض وصولا للمعدل الحالي.

وشمل برنامج الإصلاح الاقتصادي أيضا إزالة الدعم عن المحروقات وفرض ضريبة القيمة المضافة وحصلت مصر بموجبه على قرض قيمته 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي في عام 2016 تم صرف آخر شرائحه في تموز الماضي بقيمة ملياري دولار.