الشريط الأخباري

في ظاهرة تسمى (العبور)… مرور عطارد أمام الشمس الاثنين المقبل

دمشق-سانا

ينتظر علماء الفلك حدوث ما يطلق عليه حدث سماوي نادر حيث سيمر كوكب عطارد أمام الشمس في ظاهرة تسمى (العبور) وذلك يوم الاثنين المقبل.

والعبور ظاهرة فلكية طبيعية تحدث لكوكبي عطارد والزهرة فقط بالنسبة لراصد من سطح الأرض لأن هذين الكوكبين يدوران في مدارين أقرب للشمس من الأرض بحسب تصريح نائب رئيس الجمعية الفلكية السورية المهندس عبد العزيز سنوبر لـ سانا.

وتشهد سورية مرور كوكب عطارد أمام قرص الشمس نحو الساعة الثانية و35 دقيقة ظهراً من يوم الاثنين المقبل حيث يبقى الحدث ظاهراً حتى غروب الشمس وسيكون عبارة عن نقطة سوداء صغيرة تتحرك ببطء شديد عبر قرص الشمس ويمكن رؤيته عن طريق التلسكوبات الخاصة المزودة بفلاتر خاصة للشمس.

وحذر سنوبر من التحديق بالشمس بالعين المجردة نظراً لنفاذ الأشعة الضارة جداً والتي قد تسبب أذى لشبكية العين مبيناً أن “هذا العبور النادر يحدث نحو 13 مرة فقط في كل قرن لذلك لن نحصل على فرصة أخرى لرؤيته حتى عام 2032 كما قدر العلماء”.

وأوضح سنوبر أن فترة العبور تمتد 5 ساعات و28 دقيقة ولكن ستتم متابعتها في سورية مدة أقل من ساعتين نظراً لغروب الشمس قبل انتهاء الظاهر.

وعطارد هو أصغر كواكب المجموعة الشمسية وأقربها إلى الشمس وأطلق العرب عليه هذا الاسم نظراً لسرعة دورانه الكبيرة حول الشمس ويظهر عطارد بشكل نجم متألق عندما يراه الناظر من الأرض إما قبيل شروق الشمس أو بعيد غروبها.

عماد الدغلي

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

عبور كوكب عطارد أمام الشمس بحدث نادر لن يتكرر حتى عام 2032-فيديو

دمشق-سانا أقامت الجمعية الفلكية السورية فعالية لرصد عبور كوكب عطارد أمام قرص الشمس في حديقة …