الشريط الأخباري

نساء يصنعن مستقبلهن بإيديهن

دمشق-سانا

استفادت غيثاء حموش من خبرتها الطويلة بالخياطة في صناعة الحقائب والأحذية الجلدية بجودة وتصاميم جذبت إليها الكثير من الزبائن الذين زاروا جناحها في مهرجان المرأة الريفية الذي أقيم مؤخرا بحديقة تشرين في دمشق.

حموش بينت لنشرة سانا سياحة ومجتمع أن إجادتها لمهنة الخياطة ساعدتها في صنع جزدان صغير بتصميم جميل نال إعجاب محيطها وتشجيعهم ما ساعدها على البدء بمشروعها الجديد في صناعة الحقائب والمنتجات الجلدية الأمر الذي أمن مصدر رزق لها ولعائلتها الصغيرة.

تمضي حموش ساعات طويلة في إنجاز قطعها لافتة إلى أن عملها صعب ويتطلب الدقة والصبر والخبرة ورغم أن إنتاج القطعة الواحدة يستغرق عدة أيام إلا أنها تبيع منتجاتها بأسعار مقبولة ماساعدها في تسويق بضاعتها.

وتجد حموش في المهرجانات والمعارض نافذة لترويج منتجاتها وزيادة خبرتها ومهاراتها و تبادل الآراء والأفكار التي تطور عملها.

بدورها وبرأسمال بسيط حولت منال المغوش هوايتها في صناعة الكروشيه التي صقلتها بدراسة الفنون أكاديميا إلى مشغولات يدوية تشكل مصدر رزق لها ولأسرتها.

ونوهت حموش إلى أن مشاركتها في المهرجان أتاحت لها الفرصة لعرض وتسويق منتجاتها من الكروشيه المستخدمة لأغراض عدة كالتزيين والألبسة والمفارش.

 سكينة محمد

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency