الشريط الأخباري

الأمم المتحدة تؤكد أن العدوان التركي أدى إلى نزوح نحو 180 ألف مدني وتضرر المرافق الخدمية

دمشق-سانا

أكدت الأمم المتحدة أن عدوان النظام التركي على الأراضي السورية تسبب بنزوح نحو 180 ألف مدني بينهم 80 ألف طفل ووقوع أضرار مادية كبيرة في البنى التحتية والمرافق الخدمية وتدمير عدد من المرافق المهمة كمحطات المياه والكهرباء التي تخدم مئات الآلاف من المدنيين.

وأشار بيان للأمم المتحدة تلقت سانا نسخة منه إلى أن العدوان الذي شنته قوات النظام التركي على الأراضي السورية في التاسع من الشهر الجاري ترك أثراً كبيراً على الوضع الإنساني في سورية حيث أدى إلى وقوع أضرار في محطة مياه العلوك الرئيسة وخطوط إمداد الكهرباء إضافة إلى أربعة مرافق طبية ما يجعل استمرار تأمين الاحتياجات الإنسانية أمراً ضرورياً ومتزايداً.

ووفق البيان قامت فرق الهلال الأحمر العربي السوري بالتعاون مع مؤسسة المياه والكهرباء بإصلاح محطة مياه علوك التي خرجت عن الخدمة منذ عشرة أيام جراء تعرضها للاعتداء من قوات النظام التركي وهي المحطة التي تخدم أكثر من 400 ألف شخص في مدينة الحسكة ومخيمات النزوح المحيطة بها.

ويشن النظام التركي عدواناً على عدد من مدن وقرى وبلدات ريفي الحسكة والرقة ما أدى إلى استشهاد وإصابة المئات من المدنيين بينهم أطفال ونساء وعمال في القطاعات الخدمية ونزوح الآلاف من مناطقهم إضافة إلى وقوع أضرار مادية كبيرة في المرافق الخدمية والبنى التحتية المهمة كالسدود ومحطات الكهرباء والمياه.

وفي تصريح صحفي أكد عمران رضا منسق الأمم المتحدة المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في سورية لدى عودته إلى دمشق من المناطق الشمالية الشرقية أن الأمم المتحدة تبذل جهودها لمساعدة المتضررين وتقديم المساعدات الإنسانية مع التركيز على الأشخاص الأكثر ضعفاً وخاصة أن العديد من النازحين هجروا أكثر من مرة داعياً إلى حماية المدنيين والبنى التحتية.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

وزراء دفاع مصر واليونان وقبرص يدينون العدوان التركي على الأراضي السورية

أثينا-سانا أدان وزراء دفاع مصر واليونان وقبرص العدوان الذي يشنه النظام التركي على الأراضي السورية. …