مؤتمر الرابطة السورية لأمراض الأوعية الدموية وجراحتها يناقش ثلاثين ورقة عمل حول الأمراض الوعائية

اللاذقية-سانا

يتضمن المؤتمر السادس عشر للرابطة السورية لأمراض الأوعية الدموية وجراحتها الذي انطلقت فعالياته اليوم في منتجع أفاميا السياحي باللاذقية ثلاثين ورقة عمل حول الأمراض الوعائية وطرق تدبيرها جراحياً كتوسيع الشرايين والتضيقات الأبهرية وجراحة أمهات الدم.

وأكد رئيس نقابة الأطباء في سورية الدكتور عبد القادر حسن أهمية المؤتمرات العلمية في نقل نتائج آخر الأبحاث الطبية إلى الأطباء للاستفادة منها على الصعيد المحلي وخاصة طلاب الدراسات العليا.

وتحدث رئيس الرابطة السورية لأمراض الأوعية الدموية وجراحتها الدكتور جبرائيل مهنا عن أهمية المحاور التي سيناقشها المؤتمر في مجال جراحة الأوعية ومنعكساتها الإيجابية التي تتمثل في انخفاض الاختلاطات الجانبية مقارنة مع الجراحة التقليدية وبالتالي راحة المريض والطبيب على السواء.

رئيس المجلس السوري لجراحة الأوعية الدكتور هاشم صقر أكد أهمية الجراحة الوعائية لافتاً إلى دور المؤتمر الذي يحمل عنوان “التداخلات الوعائية من داخل اللمعة” في عرض أساليب معالجة الأوعية عن طريق القثطرة من خلال توسيع الشرايين.

ويقام على هامش المؤتمر الذي يستمر يومين وينفذ بالتعاون مع فرع نقابة الأطباء باللاذقية معرض دوائي يقدم آخر ما توصلت إليه الشركات الدوائية المحلية.