الشريط الإخباري

نيبينزيا: واشنطن تسعى إلى تقويض أسس التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين

موسكو-سانا

حذر مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا من أن النهج السياسي الذي تتبعه واشنطن يضر بالجهود الرامية إلى إحياء المحادثات بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

ونقلت وكالة تاس عن نيبينزيا قوله في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي الليلة الماضية: “هناك مؤشرات على تراكم علامات تدل على سعي تقويض أسس التسوية التي تم وضعها بمشاركة الولايات المتحدة”.

وأدرج نيبينزيا في سياق تلك المساعي القرارات الأمريكية الأخيرة بشأن القدس وإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن ووقف تمويل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) وإلغاء المساعدات لمستشفيين في القدس الشرقية محذرا من أن هذه الخطوات تلحق ضررا كبيرا بالعمل الجماعي الرامي إلى إحياء المحادثات الفلسطينية الإسرائيلية.

وحث مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة المجتمع الدولي على استئناف التعاون في إطار الرباعية الدولية باعتبارها “الآلية الأكثر فعالية في هذا المسار ومدعومة من قبل الأمم المتحدة”.

 

انظر ايضاً

نيبينزيا: الاتهامات الأميركية لروسيا بنقل مواطنين قسراً من الأراضي المحررة لا أساس لها

نيويورك-سانا جددت روسيا رفضها الاتهامات الأمريكية لها بإجراء عمليات نقل قسري من الأراضي المحررة