المالكي: الفيتو الأميركي انحياز واضح للقاتل الإسرائيلي

القدس المحتلة-سانا
أدان وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي استخدام الولايات المتحدة “الفيتو” ضد مشروع قرار توفير الحماية للشعب الفلسطيني مبينا أن ذلك يمثل إفشالا لمجلس الأمن في القيام بدوره في حماية الأمن والسلم الدوليين.

وكانت الولايات المتحدة جددت انحيازها السافر لكيان الاحتلال الإسرائيلي وتأييدها لقمع قواته للشعب الفلسطيني حيث استخدمت أمس حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن ضد مشروع قرار يدعو إلى حماية الفلسطينيين من اعتداءات الاحتلال فيما فشلت في تمرير مشروع قرار آخر يدين رد فصائل المقاومة الفلسطينية على اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي بسبب عدم حصوله على عدد الأصوات الكافية لإقراره.

وقال المالكي في تصريح له اليوم نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” إن “استخدام الولايات المتحدة للفيتو هو سقطة أخلاقية أخرى لأميركا وانعزال أميركي عن الواقع وتعام سياسي وتجاهل للإجماع الدولي بشأن الجرائم والممارسات التي ترتكبها إسرائيل السلطة القائمة بالاحتلال وانحياز للقاتل”.

وأشار المالكي إلى أن افشال مجلس الأمن واستخدام الفيتو ضد مشروع هذا القرار هو بمثابة منح حصانة لـ إسرائيل وتعزيز لسياسة الإفلات من العقاب وتشجيع لمجرمي الحرب الإسرائيليين على القتل.

وشدد المالكي على أن عدالة قضية فلسطين وصمود الشعب الفلسطيني وتضحياته ودعم الدول المتمسكة بمبادئها ومبادئ القانون الدولي سيمكن هذا الشعب من الوصول إلى أهدافه في إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتحقيق الاستقلال وعودة اللاجئين إلى ديارهم.

انظر ايضاً

المالكي يرحب بتصويت الجمعية العامة لصالح قرارين متعلقين بفلسطين

القدس المحتلة-سانا رحبت وزارة الخارجية الفلسطينية بتصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة لصالح قرارين متعلقين بدولة …