الشريط الأخباري

مرشح معارض في تركيا:أردوغان يدفع البلاد إلى الهاوية

أنقرة-سانا

أكد المرشح الرئاسي لحزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا اليوم أن رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان “يدفع البلاد إلى الهاوية” بانتهاجه سياسات تحركها الإيديولوجية والتصميم للسيطرة على البنك المركزي.

وقال محرم إنجه في مقابلة مع رويترز اليوم: “إن البنك المركزي يجب أن يكون مستقلا وكذلك يجب ان تكون المؤسسات الاقتصادية الأخرى قادرة على العمل باستقلالية” محملا سياسات أردوغان بهذا الخصوص مسؤولية هبوط الليرة التركية إلى مستويات قياسية جديدة.

وأضاف إنجه: “أن أردوغان تهيمن عليه هواجس أيديولوجية ويدفع تركيا نحو الاتجاه الخاطئء”.

وكان أردوغان أعلن صراحة في وقت سابق إنه يخطط لإحكام السيطرة على الاقتصاد بعد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة في الـ24 من حزيران القادم ما أدى إلى هبوط الليرة التركية 15 بالمئة مقابل الدولار هذا العام في انحدار قياسي للعام الجاري.

وتظهر استطلاعات الرأي أن إردوغان يواجه تحديا إذا أجريت جولة ثانية من الانتخابات في تموز القادم والتف معارضوه حول المرشح الآخر حيث يسعى انجه الذي يتزعم حزب الشعب الجمهوري الى انهاء هيمنة إردوغان على السلطة في البلاد.

ومن المقرر إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في تركيا دعا أردوغان لإجرائها قبل موعدها في محاولة لاستغلال حالة الطوارىء بحجة المحاولة الانقلابية التي شهدتها تركيا في عام 2016.