الشريط الأخباري

كتاب الرحلات في التاريخ العالمي..عرض لمغامرات الرحالة منذ فجر التاريخ

دمشق -سانا

يستعرض كتاب الرحلات في التاريخ العالمي العصور الحديثة الصادر حديثا عن الهيئة العامة السورية للكتاب حصيلة تمتد آلاف الأعوام تضم تحليل سير وحكايا لرحالة من مختلف شعوب الأرض جالوا خلالها في بقاع غريبة وبعيدة عن موطنهم بدافع الاستطلاع والفضول والمعرفة.

الكتاب الذي ألفه مؤرخان امريكيان من أساتذة الجامعات في بلادهما هما ستيفن غوش وبيتر ستيرنز ترجمه للعربية وفيق قائق كريشات حيث تقصد المؤلفان التوقف عند العام 1500 ميلادي والذي سيعرف العالم بعده عصر الاكتشافات الكبرى من قبل الأوروبيين للأمريكيتين وأستراليا ومجاهل آسيا وأفريقيا والتي تحولت فيها الرحلات إلى أدوات مهدت للاستعمار والاستيطان واحتلال الأرض.

ويضم الكتاب بين دفتيه كما كبيرا من المعلومات فهو يكشف لنا بدء الرحلات المعروفة منذ العصرين الباليوليتي المتأخر والنيوليتي 3500/2500 قبل الميلاد حيث عثر في أوروبا الغربية على تماثيل تعود لمناطق شرق أوسطية وإفريقية ما يوحي بحدوث رحلات أو زيارات تم خلالها اقتناء هذه التماثيل مستعرضا كذلك الرحلات في إقليم النيل والسند ما بين عامي 3500 و 2000 قبل الميلاد وأول رحالة معروف الاسم وهو هاركوف من مصر القديمة.

ويقدم الكتاب بعضاً من أعظم الرحالة في التاريخ العالمي الذين أخذوا على عاتقهم القيام بأسفار بعيدة إلى أماكن كان علمهم بها في الغالب قليلاً أو معدوماً ثم رجعوا إلى ديارهم لإشراك الآخرين في خبراتهم من هيرودوت والسياح الرومان إلى إنشاء طريق الحرير إلى رحلة ملحمية صعبة من الصين إلى الهند في القرن السابع الميلادي إلى ماركو بولو وابن بطوطة الذي لا يخفي المؤلفان إعجابهما به لأنه سافر في ثلاث قارات على قدميه أو راكبا بعض الدواب أو فوق السفينة قاطعا مسافة تزيد على 75 ألف ميل.

ويقدم المؤلفان في الكتب مسحا للروايات التي خلفها أصحاب الرحلات الملحمية في العالم قبل الحديث كعدسات يتفحص من خلالها تطور السفر والتجارة والنقل والتبادل الثقافي بين الصين وآسيا الوسطى والهند والشرق الأوسط وأوروبا مع مناقشته أيضاً موضوعات مثل قيام الإمبراطوريات وانتشار الأديان العالمية.

يذكر أن الكتاب يقع في 248 صفحة من القطع الكبير أما وفيق فائق كريشات الذي نقله للعربية فهو مترجم سوري صدر له عدة كتب منها الطفولة في التاريخ العالمي والفلسفة الشرقية.

سامر الشغري