الشريط الأخباري

اتفاقيةأولية لدراسة ربط الطاقة الكهربائية بين العراق وسورية وإيران

بغداد-سانا

وقع وزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي مع نظيره العراقي قاسم محمد الفهداوي اتفاقية أولية لدراسة خريطة ربط الطاقة الكهربائية بين العراق وسورية وإيران.

واتفق الجانبان خلال اجتماعهما في مبنى وزارة الكهرباء العراقية اليوم على أن تقوم اللجان الفنية المختصة في البلدين بالاجتماع وتحديد المتطلبات اللازمة لغرض تنفيذ ما تم الاتفاق عليه واستكمال النقاشات مع الجانب الإيراني لوضع الصيغ النهائية لتبادل الطاقة.

وبحث الجانبان امكانيات تبادل الخبرات في مجالات الطاقة وسبل الاستفادة من الموارد الصناعية المتوفرة في البلدين.

وأكد الوزير خربوطلي أن توقيع البروتوكول النهائي لاتفاق اليوم سيتم الشهر القادم بمدينة دمشق بين الوزارات الثلاث السورية والإيرانية والعراقية.

وبين الوزير الفهداوي أن وزارة الكهرباء العراقية تسعى لتعزيز التعاون مع دول الجوار في مجال تبادل الطاقة الكهربائية وتبادل المنفعة معرباً عن أمله في أن ترى هذه الاتفاقية النور وأن تتحول الى خطوات عمل تنفيذية لكي تكون هناك مصلحة للبلدان الثلاثة.

من جهته لفت وكيل وزير الكهرباء العراقي عادل كاظم جريان إلى أنه تمت مناقشة القسم الفني الذي يركز على حصر الأضرار التي تعرضت لها الشبكة بالجانب السوري والعراقي مشيرا إلى أنه تم وضع الخطة الكفيلة بتنفيذ الإصلاحات اللازمة.

بدوره المدير العام لمؤسسة نقل الكهرباء المهندس نصوح سمسمية أوضح أنه تم عقد اجتماعات مع الجانب الفني العراقي بالفترة الماضية حيث تمت دراسة إعادة ربط المنظومة الكهربائية في سورية والعراق إضافة إلى حصر الأضرار التي تعرض لها خط التوتر العالي الذي يربط محطة تحويل التيم السورية مع القائم في العراق.

وبحث الوزيران أول أمس الخطوط الاساسية لاعداد مذكرة تفاهم تمهيدية لنقل الطاقة الكهربائية بين سورية والعراق وايران.

وكان عقد في مبنى وزارة الطاقة الايرانية في طهران بداية الشهر الجاري اجتماع مشترك بين وزارات الكهرباء السورية والعراقية والايرانية من أجل التوقيع على بروتوكول لاعادة تفعيل الربط الكهربائي الثلاثي بين البلدان الثلاثة.