الشريط الأخباري

البرلمانيون الإيرانيون:هزيمة “داعش” انتصار للمقاومة

طهران-سانا

أكد النواب الإيرانيون أن الانتصار بهزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي لا يشكل مجرد انتصار على التكفيريين والإرهابيين بل هو انتصار لجبهة الحق والمقاومة في مواجهة جبهة الاستكبار العالمي والنظام السلطوي وجميع الداعمين والعملاء على الصعيدين الدولي والاقليمي.

وأعرب النواب في برقية بعثوا بها إلى قائد الثورة الإسلامية الإيرانية السيد على الخامنئي اليوم عن تقديرهم لتضحيات الجيشين العربي السوري والعراقي وأسر الشهداء والشعوب الداعية إلى الحق في سورية وإيران والعراق ولبنان وجميع حماة جبهة المقاومة وسائر الشعوب الإسلامية والعالم مقدمين التهنئة بهزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي.

وأشاروا إلى رص الصفوف في محاربة التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق والنجاح في إحباط احلام وآمال صنائع أمريكا والنظام السعودي والصهيونية العالمية القائمة على الهيمنة على العالم الإسلامي.

وكان قائد الثورة الاسلامية أكد فى كلمة له اليوم أن ما حدث في سورية والعراق من هزيمة لتنظيم “داعش” الإرهابي هواستئصال للغدة السرطانية التى زرعها الاستكبار للاضرار بمحور المقاومة”.