الشريط الأخباري

العثور على ذخائر ومخبر لتصنيع المواد السامة في أوكار (داعش) بديرالزور-فيديو

ديرالزور-سانا

خلال مواصلتها لعمليات تمشيط وتفتيش أحياء مدينة ديرالزور من مخلفات إرهابيي تنظيم”داعش”التكفيري عثرت الجهات المختصة على كميات جديدة من الأسلحة والذخائر المتنوعة ومخبر للمواد المتفجرة تركها التنظيم خلفه بين الأحياء وشوارع المدينة قبيل استعادة الجيش العربي السوري لها.

وأفاد مراسل سانا في ديرالزور إنه تم العثور على مخبر كامل لصناعة المواد المتفجرة والمواد السامة ومواد أولية لصناعة المتفجرات وهي عبارة عن فوسفات أحادي مركز وثلاثي ونترات الفضة ومادة الـ سي فور شديدة الانفجار وعدد من العبوات الناسفة بأحجام مختلفة واجهزة تفجير عن بعد.

واستخدم تنظيم”داعش”الإرهابي قذائف تحوي مواد سامة أكثر من مرة خلال الفترة الماضية ضد وحدات الجيش العربي السوري وحامية مطار ديرالزور العسكري والأحياء السكنية في مدينة ديرالزور.

ولفت المراسل إلى العثور على عدد كبير من القذائف لمختلف صنوف الاسلحة وقذائف هاون متعددة الاحجام ورشاشات متنوعة وصواريخ محمولة على الكتف واحزمة ناسفة وصواعق داخل أحد أوكار إرهابيي “داعش”في المدينة.

وعقب إعادة الأمن والاستقرار إلى كامل مدينة ديرالزور عثر عناصر الهندسة في 5 الشهر الجاري على مواد كيميائية وعدد من العبوات الناسفة في حي الرشدية ومعمل لتصنيع العبوات وطائرات مسيرة وقنابل والغام ومفخخات واحزمة ناسفة اضافة الى تفكيك سيارة مصفحة لإرهابيي “داعش”وضبطت 6 دبابات ومواد كيمياوية داخل سيارة مصفحة.

وسبق لوحدات الجيش أن عثرت داخل أوكار إرهابيي”داعش”في مدينة الميادين بريف ديرالزور الجنوبي الشرقي على كميات كبيرة من الأسلحة الرشاشة والذخيرة والمدافع بعضها إسرائيلي الصنع إضافة إلى مئات القذائف المتنوعة وذخائر وأسلحة أخرى من صنع حلف الناتو وعدة دول.